اختر الصفحة

أبناء “الروسيكادا” يعودون لحظيرة الكبار بعد غياب 32 سنة

أبناء “الروسيكادا” يعودون لحظيرة الكبار بعد غياب 32 سنة

شبيبة سكيكدة

بعد ترسيم “الفاف” الخيار الثالث

سجل فريق شبيبة سكيكدة عودته لحظيرة البطولة المحترفة الأولى، على خلفية إعلان المكتب الفيدرالي صبيحة أمس، خلال الاجتماع الذي عقده على تطبيق المقترح الثاني، الرامي إلى صعود الفرق وإلغاء السقوط، ليضمن أصحاب اللونين الأسود والأبيض الصعود لدوري الأضواء في ظل تتويجهم باللقب.

وقدم النادي السكيكدي موسما إستثنائيا منذ بداية الموسم حيث إستطاع حجز مكان له مع ثلاثي المقدمة بعد أن حقق 11  و7 تعادلات و5 هزائم في 23 جولة خلف المتصدر أولمبي المدية بفارق نقطتين فقط، ليعود أصحاب اللونين الأسود والأبيض للقسم الأول بعد غياب دام 32 سنة منذ موسم 87/88 ليعيد بذلك الأفراح لمدينة “روسيكادا” وأنصارها الذين حنوا للزمن الجميل.

بطروني: الحمد لله تمكنا من الصعود وهدفنا التتويج بالألقاب

من جانب أخر، عبر بطروني رضا محمد نجم شبيبة سكيكدة عن سعادته الكبيرة بعد ترسيم صعود الفريق للرابطة المحترفة الأولى حيث كتب على صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” قائلا :” بعد موسم طويل مليء بالتضحيات والمعاناة والعمل الحمد لله وشكرًا لجميع اللاعبين والموظفين الفنيين، وفوق كل شيء فريق من الذهب الذي كان دائمًا وراءنا، مبروك علينا الصعود للبطولة الأولى وآمل أن أحصل على لقب آخر مع النادي مستقبلا”.

ع.زميط

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا