اختر الصفحة

الاتحاد الإسباني يوضح كواليس اجتماع استئناف “الليغا”

الاتحاد الإسباني يوضح كواليس اجتماع استئناف “الليغا”

أصدر الاتحاد الإسباني، أول أمس، بيانًا جديدًا بشأن الاجتماع الذي عُقد لبحث الشروط الواجبة لاستئناف “الليغا” مرة أخرى.

وقال الاتحاد الإسباني، على موقعه الرسمي، إنه تم إصدار بيان سابق بشأن الاجتماع عن بعد، الذي عقدته لجنة مراقبة الأزمات، لكن من الضروري توضيح التالي:

1 – تم تسجيل الاجتماع بعلم كل الحاضرين وبدون اعتراض أي منهم.

2 – تم التصديق على محتوى البيان السابق من الاتحاد الإسباني.

3 – عُقد الاجتماع دون وقوع حوادث، رغم اختلاف مواقف الأطراف بشأن عدة مسائل، وتم احترام دور الحديث خلال الاجتماع، ومنحت الكلمة لأولئك الذين طلبوا المشاركة عدة مرات.

4 – في الجلسة السابقة للجنة، أثارت رابطة “الليغا” إمكانية اللعب كل 48 ساعة قبل احتمالية استئناف البطولة، وبما أن رابطة اللاعبين الإسبان لم ترفض ذلك، أراد الاتحاد اليوم توضيح أن حماية صحة الرياضيين تتطلب ما لا يقل عن 72 ساعة بين المباريات.

وتم قبول اقتراح الاتحاد من قبل رابطة اللاعبين كحل وسط بين الطرفين، رغم أن هذا الأمر لم يكن مطروحًا للتصويت عليه، ولم تكن رابطة “الليغا” مؤيدة له.

5 – فيما يتعلق بالتمديد النهائي لعقود اللاعبين التي تنتهي في 30 جوان، كان هذا الموضوع مطروحًا على الطاولة من قبل رابطة اللاعبين، والتي عبرت فقط عن نفسها في هذا الشأن.

واقتصر دور الاتحاد على توجيه سؤال لرابطة اللاعبين إذا كانت تريد رفع رفضها لأي تمديد للعقود إلى “الفيفا”، كما سبق وأن طلبت الرابطة، وسيقوم الاتحاد بإبلاغ الاتحاد الدولي في الوقت المناسب.

وأتم الاتحاد الإسباني، بيانه بالتأكيد على أنه لم يشارك بالرأي فيما يخص مسألة رفض تمديد عقود اللاعبين.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا