اختر الصفحة

الفرق الأوروبية تتعرف اليوم على منافسيها في الدور ثمن نهائي دوري الأبطال

الفرق الأوروبية تتعرف اليوم على منافسيها في الدور ثمن نهائي دوري الأبطال

82.45 مليون أورو للفائز دون احتساب حصته من “ماركيت بول”

تترقب جماهير الفرق المتأهلة للدور ثمن النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا ما ستسفر عنه القرعة التي سيجريها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، ظهر اليوم.

ويشهد دور الـ16 تواجد 4 فرق إسبانية ومثلها إنجليزية، إلى جانب 3 من ألمانيا ومثلها من إيطاليا، بالإضافة إلى فريقين فرنسيين.

المكافآت المالية حافز إضافي لعمالقة دوري الأبطال

الحلم بالمجد دائما ما يراود مخيلة اللاعبين المشاركين في دوري الأبطال، خصوصا نجوم الفرق الكبيرة، علما بأن رفع الكأس صاحبة الأذنين الطويلتين، دائما يرفع من حظوظ اللاعبين في الفوز بالجوائز الفردية المعروفة مثل الكرة الذهبية وجائزة الأفضل المقدمة من الاتحاد الدولي “الفيفا”.

أما الأندية فتتغنى دائما برصيدها من الألقاب القارية، وتنظر إلى هذه الإنجازات، باعتبارها السلاح الأهم لتعزيز رصيدها الجماهيري والشعبي في مختلف أنحاء العالم.

فوائد مالية لكن هناك فوائد مالية مجزية وراء المشاركة في دوري الأبطال التي بدورها تدر دخلا كبيرا على خزينة الأندية والاتحاد الأوروبي لكرة القدم “اليويفا”، ولهذا السبب، فإن الفوز في المباريات، حتى لو فقد الفريق أمل التأهل إلى الدور الثاني، يعتبر أمرا مهما للغاية على الصعيد المالي بالنسبة للفرق المشاركة بدور المجموعات.

ما هي المكافآت التي تجنيها الفرق من المشاركة في المسابقة الأشهر والأغلى على صعيد الأندية في كافة أنحاء العالم؟

قبل إجراء منافسات الدور الأول، تجرى تصفيات تأهيلية، لتحديد هوية باقي المتأهلين إلى هذا الدور، قبل إجراء قرعة المجموعات، وتحصل الفرق المشاركة في دور التصفيات التمهيدي على 230 ألف أورو.

الفرق المشاركة في الدور التأهيلي الأول، تنال مبلغا تبلغ قيمته 280 ألف أورو، ويتأهل الفائزون إلى الدور التأهيلي الثاني، الذي يؤهل جميع الفرق المشاركة فيه لنيل 380 ألف أورو.

وفي الدور التأهيلي الرابع الحاسم، تحصل الفرق المشاركة على 480 ألف أورو، ويتم استثناء الفرق التي تحولت إلى مسابقة الدوري الأوروبي بعد إقصائها، حيث تحصل على مبلغ أقل كونها ستستفيد ماديا من المشاركة في الأخيرة.

بالنسبة للفرق التي تتأهل تلقائيا إلى دور المجموعات، فهي تحصل على مبلغ قدره 15.25 مليون أورو كمكافأة ثابتة نظير المشاركة في هذا الدور، والفائز في كل مباراة يحصل على 2.7 مليون أورو، فيما يحصل الفريقان المتعادلان على 900 ألف أورو لكل منهما.

مكافأة التأهل إلى الدور ثمن النهائي تبلغ 9.5 مليون أورو، مقابل 10.5 مليون أورو نظير التأهل إلى ربع النهائي، أما الفرق الأربعة التي تبلغ الدور نصف النهائي، فتجمع ما مقداره 12 مليون أورو.

ويتبقى الفريقان اللذان سيصلان إلى المباراة النهائية، حيث سيحصل الفائز باللقب على 19 مليون أورو، مقابل 15 مليون أورو للخاسر.

هذه الأرقام تعني أن الفائز باللقب، وفي حال حقق الفوز في مبارياته الـ6 بالدور الأول، سيحصل على مجموع مكافآت مالية يبلغ 82.45 مليون أورو، وذلك دون حساب مخصصاته من حصة السوق “ماركيت بول”، والتي تتضمن حقوق البث التلفزيوني في كل دولة أو منطقة جغرافية، وكل هذا يبرر رغبة الأندية في الفوز بكل مباراة.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا