اختر الصفحة

“الموس لحق للعظم”

“الموس لحق للعظم”

رئيس ديركتوار مولودية العلمة كرواشي أكد أن الأمور لا تبشر بالخير و”الموس لحق للعظم” مضيفا أن ما تعيشه البابية حاليا يعتبر من تبعات ما عاشته التشكيلة منذ الصائفة الماضية وقبل بداية الموسم الرياضي الحالي مشيرا أن فترة الحجر الحالي زادت الأمور تعقيدا والفريق لم يجد المخرج المناسب للعودة للأضواء ولعب الأدوار الأولى خاصة وان كل شيء متوقف بسبب الأزمة والضائقة المالية التي يعيشها الفريق.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا