اختر الصفحة

برناوي : أكثر من 15 مليار مداخيل ودية الجزائر كولومبيا

برناوي : أكثر من 15 مليار مداخيل ودية الجزائر كولومبيا

عقد شراكة بين المركب الأولمبي وبعض الاتحاديات

كشف وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف سليم برناوي أن مداخيل ودية المنتخب الوطني التي واجه فيها نظيره الكولومبي بملعب بيار موروا بمدينة ليل الفرنسية بلغب أكثر من 15 مليار سنتيم.

وقال برناوي عن الودية التي شهدت تألق محرز ورفقائه بدك شباك تاسع العالم بثلاثية نظيفة وسط حضور جماهيري قياسي من قبل الجالية الجزائرية في أوروبا :”الجماهير لا تدرك أن مداخيل ودية الجزائر أمام كولومبيا، من بيع التذاكر، بلغت 1 مليون أورو، فتذاكر المنصة الشرفية، بيعت في هذه المباراة بـ250 أورو، بينما بيعت فقط في ودية الكونغو الديمقراطية، التي جرت بملعب تشاكر  بالبليدة، 3 ألاف تذكرة فقط بمبلغ 500دج”.

وفي سياق مختلف قامت اتحاديات ألعاب القوى، المبارزة والسباحة الثلاثاء بعقد اتفاقية مع كريم بختي المدير العام للمركب الأولمبي محمد بوضياف 5 جويلية (الجزائر العاصمة)، وذلك بمقر وزارة الشباب والرياضة حيث ستكون العديد من المنشآت الرياضية التابعة للمركب الاولمبي، تحت تصرف المنتخبات الوطنية قصد التحضير لمختلف المواعيد الرسمية المقبلة، كما سيستفيد المركب الاولمبي من إيرادات مالية إضافية نتيجة كراء هياكله الرياضية لهذه الاتحاديات الرياضية وهذا بموجب “عقد كراء” .

وثمن وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف برناوي هذه الاتفاقية، التي ستعود بالفائدة على المركب والرياضات الاخرى، كما انها ستزيل العبء على الدولة الجزائرية في تمويل المركب الأولمبي حيث صرح في مداخلته : ” إذا كان المركب الاولمبي محمد بوضياف، يعاني من مداخيل مالية ضعيفة والاتحاديات من جهتها تشكو من مشكل قلة الهياكل الرياضية للقيام بتحضيراتها، فأرى ان اتفاقيات اليوم هي صفقة مربحة وإيجابية للوزارة والاتحاديات.”

وأضاف قائلا: “ان الدولة لا يمكنها الاستمرار في تمويل المركب الذي يشغّل 580 عاملا، هذه المنشأة الرياضية الراقية، يتوجب عليها أن تجد مصادر ايرادات مالية اخرى حتى تتمكن من ضمان الصيانة ودفع أجور العمال وأشياء اخرى. أعلمكم ان الأموال الناجمة من تذاكر الدخول الى الملاعب في الجزائر هي رمزية.”

ب.ع

 

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا