اختر الصفحة

بلخيثر يعد جماهير “العقيبة” بتقديم الإضافة وحصد ألقاب جديدة

بلخيثر يعد جماهير “العقيبة” بتقديم الإضافة وحصد ألقاب جديدة

شباب بلوزداد

نفى كل ما قيل بخصوص معاناته من الإصابة

صرح مختار بلخيثر في الحوار الذي أجراه للموقع الرسمي لنادي شباب بلوزداد،  بعد انضمامه بشكل رسمي لصفوف الفريق عن العديد من الأمور من بينها يخص اختياره تمثيل ألوان فريق “أبناء لعقيبة”.

واستهل اللاعب السابق للنادي الإفريقي التونسي حديثه عن كيفية التحاقه بالنادي مؤكدا أن القرار لم يكن سهلا، في ظل امتلاكه عديد العروض، واستطرد في تصريحات خص بها الصفحة الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلا:” عندما جلست مع  رئيس الفريق ومناجير النادي قريشي أحسست أن الفريق يملك هدفا وهذا الهدف مهم بالنسبة لي أيضا ما سهل الأمور وجعلني أوقع علي العقد في ظرف دقائق بعد اقتناعي التام بمشروع النادي”، وأضاف :” الجميع شاهد كيف اصبح فريق الشباب بعد أن استطاع تحقيق كأس الجمهورية وبعدها لقب البطولة الوطنية في ظرف عام واحد وهذا ليس بالأمر السهل، ما يؤكد أن الفريق في تطور مستمر”.

” لم اختر الشباب لأجل الأموال فقط …وحكاية إصابتي لا أساس لها من الصحة”

كما أكد بلخيثر انه لم يمض لأجل الأموال فقط، مؤكدا انه أعجب بمشوار الفريق الذي سيلعب على عدة جبهات الموسم المقبل بداية من حملة دفاعه عن اللقب ومنافسة كأس الجمهورية كما انه ضمن مشاركته في رابطة أبطال إفريقيا، كما أن فريق الشباب يعتبر من أعرق الأندية الجزائرية ولي الشرف الكبير حمل قميص الفريق، هذا وفند خريج اتحاد البليدة ما قيل حول إصابته حيث قال:”حكاية الإصابة تضحكني لأني فعلا لا اعاني من اي إصابة ولم اجر أي عملية وهذه الإشاعات ينشرها أشخاص لهم مصالح من وراء هذا الكلام”، ليتابع:” فريق الشباب محترف والطاقم الطبي قام بالكشف عني لو كنت مصابا لصرح بذلك الطاقم الطبي ورسالتي لأصحاب الإشاعة أتقو الله، خصوصا وأنني لعبت مباراة مع الإفريقي التونسي أواخر شهر فيفري الماضي”.

“هدفي تقديم الإضافة للفريق وطموحي الذهاب بعيدا في منافسة الشمبيونزليغ”

وبدا بلخيثر متفائلا بقدرته على تقديم الإضافة ومساعدة الفريق على الحفاظ على اللقب، والعمل على تقديم أحسن مشوار في كأس الجمهورية حيث قال:” سنعمل على الذهاب بعيدا في رابطة أبطال إفريقيا نمللك كل الإمكانيات لتحقيق مشوار مشرف”، ليردف:” كما أن هدفي الرئيسي يبقي العودة للمنتخب الوطني من بوابة شباب بلوزداد”، هذا وأشار أيضا فيما يخص  منافسة “الشومبيونزليغ” مصرحا:” يبقى لها طعم خاص مؤكدا أنها تبقى من أصعب المنافسات القارية غير أنها تزيد من قيمة اللاعب بفضل التغطية الإعلامية التي تحظى بها من قبل كبرىي القنوات، وسأعمل على إسعاد أنصار النادي وإضافة ألقاب جديدة لخزينة النادي”.

“معتاد على الضغط وشباب بلوزداد استحق اللقب”

وفي الأخير، اعترف بلخيثر انه يعرف الضغط الكبير الذي يتميز به أنصار الشباب، مؤكدا انه سيعمل على تقديم أفضل ما لديه لإسعادهم، خصوصا بعد المشوار الكبير الذي قدمه الفريق بفضل التشكيلة التي استطاعت خطف لقب البطولة رغم الموسم الاستثنائي قائلا:” بالنظر للموسم الجيد الذي قدمه النادي بفضل المجموعة التي استطاعت العودة بعد أن كانت على أعتاب السقوط الموسم الماضي، ما يؤكد التكافل الكبير وروح المجموعة الذي كان وراء عودة الفريق والتتويج الذي كان مستحقا”.

ع.زميط

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا