اختر الصفحة

بلماضي:” سعيد بالعودة والتأهل والاستقرار سر تألق المحاربين”

بلماضي:” سعيد بالعودة والتأهل والاستقرار سر تألق المحاربين”

الناخب الوطني راض عن الأداء لا على النتيجة

عبر جمال بلماضي عن سعادته  بعد تحقيق التأهل رسميا قبل آخر مباراتين من نهاية التصفيات لنهائيات كأس إفريقيا 2022 المقررة في الكاميرون، بعد العودة بالتعادل الايجابي بهدفين لمثله على الرغم من أنه كان يأمل  في العودة بتحقيق الانتصار خارج الديار.

و صرح مهندس تتويج “الخضر” بالتاج القاري عند وصوله امس من زيمبابوي بخصوص اللقاء قائلا:” ذهبنا من أجل هدف واضح وهو التأهل لنهائيات كأس إفريقيا ونحن سعداء بذلك”، وتابع:” بالنظر للظروف التي عشناها خاصة مع طول الرحلة واللعب في أرضية ميدان مثل تلك، وأيضا توقيت المباراة،  يمكن القول أن النتيجة جيدة وكان يمكننا تحقيق الفوز”، مؤكدا انه كان يأمل في العودة بالزاد كاملا مصرحا:” نريد دائما تحقيق الانتصارات… واليوم تجاوزنا مرحلة مهمة، وأصبحنا نفكر في الانتصارات فقط، فحتى نتيجة التعادل لا ترضينا خارج الديار”.

“سفرية زيمبابوي درس جيد ونحن في الطريق الصحيح”

كما أشار “الكوتش” في تصريحاته أن رحلة زيمبابوي كانت بمثابة درس مفيد جدا للمنتخب الوطني قبل خوض التصفيات المؤهلة  لكأس العالم 2022 بقطر، مشددا على أن عناصره أخذت فكرة وتجربة عن اللعب في أدغال إفريقيا، حيث قال: “لا نريد التكبر، كنا نريد التأهل لنهائيات كأس إفريقيا، ولكن قلت للاعبين أن هذه السفريات التي سنواجهها عندما نلعب تصفيات المونديال”، وأردف:” التأهل لكأس العالم سيكون صعبا في إفريقيا بالنظر لكل الظروف، التصفيات ستبدأ وعلينا أن نكون مستعدين”، كما لمح التقني الوطني إلى أنه سيستغل أخر مباراتين في التصفيات من منح الفرصة للعناصر التي لا تشارك كثيرا في التشكيلة الأساسية قائلا:” الجولتان الأخيرتان مناسبتان لنا، ولدينا البرنامج الخاص بهم، فيمكن أن تكون فرصة للاعبين الذين يلعبون وقتا أقل”، ويضيف: “كل المباريات التي لعبناها خارج الديار نجحنا في تحقيق نتائج إيجابية فيها ونحن في الطريق الصحيح”.

“الاستقرار سرّ تألقنا والحديث عن التجديد سابق لأوانه”

و شدد “السبشل وان” في حديثه أن سر التألق الذي تتميز به تشكيلة محاربي الصحراء منذ عامين يرجع للاستقرار الذي تعرفه التشكيلة والتي تواصل تقديم النتائج الايجابية من لقاء لآخر، مؤكدا ان موضوع تدعيم المنتخب بلاعبين جدد في قادم المواعيد سابق لأوانه، ولا يخدم التشكيلة  قائلا: ” لدينا دائما تلك النظرية التي تقول أننا نريد لاعبين جدد”، وتابع:” يجب أن يكون هناك الاستقرار في التشكيلة، فالمنتخبات تحافظ على نواتها وجل المنتخبات تلعب بنفس التشكيلة الأساسية”، وأكمل:”بعض اللاعبين لم يشاركوا لأي دقيقة وأنا احترمهم بطبيعة الحال وستكون لديهم فرصتهم”، ليختم في الأخير أن حمل قميص “الخضر” سيكون لمن يستحق ذلك حيث ختم كلامه :” يجب أن تحترموا هذا المنتخب، الذي يستحق حمل ألوان الخضر فهو مرحب به”.

الجدير بالتذكير أن المنتخب الوطني يتصدر المجموعة 8 من تصفيات كاس أمم إفريقيا المؤهلة لـ”كان”2022، بالكاميرون حيث يتصدر المجموعة برصيد 10 نقاط بعد تحقيقه لثلاث انتصارات وتعادل في المجموعة التي تضم كل من زامبيا بوتسوانا وزيمبابوي.

ع.زميط

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا