اختر الصفحة

بلماضي : نحن نبحث دائما عن التطور…الجزائر اقتربت من المستوى العالي، وهدفنا التألق في مونديال قطر 2022

بلماضي : نحن نبحث دائما عن التطور…الجزائر اقتربت من المستوى العالي، وهدفنا التألق في مونديال قطر 2022

أشاد بالأداء القوي الذي قدمه المحاربون في مواجهة المكسيك الودية

بعث الناخب الوطني جمال الدين بلماضي مهندس التتويج بكأس إفريقيا 2019 برسالة قوية إلى منافسي الخضر القادمين موضحا أن التواجد في كأس العالم 2022 الذي تحتضنه قطر يعد من بين أبرز أهداف الخضر في الفترة القادمة.

وأوضح الناخب الوطني في تصريحات صحفية عقب نهاية اللقاء بالتعادل الايجابي بهدفين في كل شبكة أمام المنتخب المكسيكي قائلا: “في المنتخب الوطني نحن نبحث دائما عن التطور للاقتراب من المستوى العالي، والأمر الايجابي هو أن جل المنتخبات باتت تحترمنا حتى من خارج القارة الإفريقية، لأنها باتت تدرك جيدا أنه ليس من السهل مواجهة الجزائر، الهدف الأول حققناه”.

التألق في كأس العالم هدفنا

وأكد الناخب الوطني صاحب السجل الخالي من الهزائم منذ توليه العارضة الفنية للخضر سنة 2018، أن الهدف الرئيسي للمنتخب هو التواجد في كأس العالم 2022 بقطر وتقديم مستوى كبير يليق بالمكانة المميزة التي بات يحتلها الخضر، واستطرد الناخب الوطني : “أنا واللاعبون نملك عقلية واحدة ونحن نسعى للتألق والذهاب بعيدا في مونديال قطر 2022، لكن علينا قبل التفكير في النهائيات أن نركز على التأهل لبلوغ الأهداف المسطرة من خلال العمل بقوة كبيرة وهذا ما نحن بصدد القيام به”.

القرارات التحكيمية لم تكن في المستوى وأنا سعيد بما قدمه اللاعبون

هذا وفتح الناخب الوطني أفضل مدرب في إفريقيا سنة 2019 النار على التحكيم الهولندي الذي أدار لقاء الخضر أمام المنتخب المكسيكي موضحا أنه لم يكن في المستوى، كما لم يفوت المدرب الشاب فرصة الإشادة بردة فعل لاعبيه بعدما تعاملوا مع اللقاء بشكل جيد رغم لعبهم بـ10 لاعبين  لشوط كامل تقريبا، وقال مدرب الدحيل السابق: “التعادل مع منتخب مثل المكسيك في ظروف مماثلة يعد جيدا بالنسبة لنا، وحتى أنني أعتبره فوزا، أنا سعيد جدا بأداء اللاعبين، لقد نفذنا كل ما كنا نبحث عنه خلال المعسكر الإعدادي، ولم أتفاجأ بردة فعلهم”.

المنافس فاجأني بتغيير الخطة وتداركنا الوضع في الشوط الثاني

وفي الأخير، اعترف الناخب الوطني أن منتخب المكسيك فاجأ الخضر بتغيير الخطة المنتهجة، لاسيما وأنه ضغط على حامل الكرة مما صعب من مهمة محاربي الصحراء، إلا أن المنتخب تمكن من تصحيح الوضع واسترسل لاعب اولمبيك مارسيليا الأسبق: “منتخب المكسيك هو المنافس الذي نريد مواجهته بالنظر لطريقة لعبه وتنظيمه الجماعي الجيد والفرديات التي يضمها. لاعبونا كانوا في المستوى، لعبوا بالروح المعهودة ولم تكن هناك أخطاء في الشوط الثاني، وختم كلامه: “المكسيك منتخب مختلف عن نيجيريا وأفضل منه… والخضر سيلعبون مستقبلا أمام المنتخبات التي تسمح لهم بالتطور”.

إيسري.م.ب

 

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا