اختر الصفحة

بن لبنة نصر الدين: “مشوارنا كان موفقا هذا الموسم رغم المشاكل والصعوبات ونأمل في عودة المنافسة من أجل التتويج بكأس الجمهورية “

بن لبنة نصر الدين: “مشوارنا كان موفقا هذا الموسم رغم المشاكل والصعوبات ونأمل في عودة المنافسة من أجل التتويج بكأس الجمهورية “

اعترف بالضغوطات الملقاة على عاتقه باعتباره ابن “المكرة”

أكد في نصر الدين بلبنة ظهير الأيسر لاتحاد بلعباس أنه يأمل في استئناف المنافسة من اجل مواصلة الطريق والتتويج بكأس الجمهورية، كما شدد قائد “المكرة” أن تخلصه من الاصابة التي عانى منها جعلته يعود بقوة ويسجل مشاركات طيبة سمحت له بأن يكون واحدا من اهم ركائز أبناء المكرة، ليتطرق إلى عن مشواره الكروي وعديد النقاط كما عبر عن ندمه لعدم تلبية دعوة المنتخب العسكري بعد أن حرمه منها فريقه هذا وقد فضل اللاعب التأكيد على ان طموحه يبقى الاحتراف الخارجي واللعب في صفوف المنتخب مستقبلا.

“ألعب الوديات مع رفاقي في الحي وكذا بعض اللاعبين للحفاظ على جاهزيتنا البدنية ولياقتنا التنافسية”

“أتمنى عودة المنافسة إلى الواجهة و6 أسابيع ستكون كفيلة بتحقيق الجاهزية المطلوبة”

“تجاربي خارج بلعباس كانت كلها فرصة لي لكسب الثقة والمباريات في الأرجل”

“تشرفت كثيرا بمنافسة زميلي لعمارة، اشكره على دعمه لي ونصائحه وأتمنى له التوفيق مع المولودية”

“المشاكل المالية تعيشها جميع فرق البطولة ولكن أزمتنا أعمق بكثير مما يعيشه لاعبو الفرق الأخرى”

“ندين بأجور الموسم الماضي والحالي، اللاعبون في حالة وقد يضطرون لطرق أبواب لجنة المنازعات”

“إدارة الفريق حرمتني من دعوة المنتخب العسكري لغياب بديل في الفريق وندمت على عدم تلبيتها”

“لدي عديد العروض اتفقت تقريبا مع الحمراوة ولكن الفصل سيكون في نهاية الموسم”

كيف هي أحوالك نصرو؟

نستطيع القول الحمد لله على كل شيء رغم ان هذا الوباء اثر في حياتنا بشكل كلي.

كيف تسير تحضيراتك في ظل وباء كورونا؟

التحضيرات لا تسير مثلما كانت من قبل فمع الحجر الصحي يمكن القول اننا اضحينا مقيدين بفترة العمل والتحضير وهو ما جعلها لا تكون بالصورة المطلوبة.

هل هناك برنامج عمل من الطاقم الفني تعمل على تطبيقه ام انك تسعى للاجتهاد بتمارين خاصة بك؟

صحيح هناك تنسيق مع الطاقم الفني للفريق حيث منحنا برنامج عمل نقول به ولكن التقيد لا يكون مائة بالمائة حتى ان الاختلاف بين العمل الجماعي والفردي كبير وحتى وان كنا نعمل بجد فكل ذلك سيكون من اجل البقاء في الفورمة واللياقة اللازمة وفقط.

بكل صراحة هل تلعب من حين لآخر لقاءات مع أصدقاء الحي للحفاظ على اللياقة؟

برنامج الطاقم الفني يتضمن ضرورة خوض بعض اللقاءات الودية مع أصدقائنا والذين يكون غالبيتهم لاعبين وبالتالي فالهدف من خوضها يبقى الحفاظ على اللياقة التنافسية فليس لاعبي بلعباس فقط من يقوموا بهذا الأمر وإنما جل الفرق الرياضية اشترطت على لاعبيها القيام بمثل هذه الوديات.

الرابطة في حديثها مؤخرا أكدت على منحكم 6 أسابيع من اجل العمل جماعيا هل تراها كافية لتجهيزكم للمنافسة من جديد؟

اعتقد أن 6 أسابيع ستكون كافية لكل لاعبي البطولة حتى يتواجدوا في الفورمة المطلوبة خاصة مع العمل المكثف الذي سيخضع له لاعبو الفرق الرياضية عموما شخصيا سنعمل على ذلك في أفضل حال حتى نكون جاهزين مرة أخرى لاستئناف البطولة.

المكتب الفدرالي اقر بضرورة استئناف البطولة فهل أنت مع القرار أم مع الموسم الأبيض؟

شخصيا مع قرار المكتب الفدرالي باستئناف البطولة ولكن شريطة ابتعاد هذا الوباء نهائيا وان كان العكس فما على المسؤولين سوى اتخاذ قرار الموسم الأبيض لكون سلامة وراحة الجميع أفضل من كل شيء حسب اعتقادي.

هل ترى أن الجزائر لها من الإمكانات الوقائية التي تسمح لها بعودة المنافسة للواجهة؟

بلد كبير كالجزائر اعتقد يجب ان يتوفر على كل وسائل الوقاية ولهذا من الواجب على المسؤولين الحاليين في الرياضة توفير كل كبيرة وصغيرة للأندية حتى تعود المنافسة للواجهة من جديد.

نعود إلى بداياتك مع عالم المستديرة كيف كانت؟

منذ بلوغي سن الثامنة وانا اتقمص الوان اتحاد بلعباس حيث لعبت للفريق في كل الأصناف من المدرسة الى الاكابر حيث تخللها انتقالي الى فريق زفيزف في ما بين الرابطات وانا في صنف الاواسط قبل ان اعود والعب في رديف اتحاد بلعباس ليتم انتقالي بعدها أيضا الى قسم الثاني الهواة اين لعبت لفريق جمعية مغنية واعتقد انه الفريق الذي فتح لي الطريق من اجل التألق حيث انتقلت الى معسكر لموسم قبل ان اعود من جديد الى بلعباس حيث العب في صفوفه لموسمين متتاليين.

خضت تجربة قصيرة في معسكر كيف تقيمها؟

تجربتي القصيرة في غالي معسكر دامت لموسم واحد بحيث بدايتي كانت صعبة جدا ولكن بعدها تحسنت بشكل كبير الحمد لله انا راض عما قدمته لهذا الفريق الكبير.

لم تمنح لك الفرصة كثيرا في معسكر لماذا؟

الامر يعود للمدرب الذي لا ارغب في ذكره اسمه وأقول له حسبي الله ونعم الوكيل فيك والحمد لله بعد مغادرته أصبحت العب بصفة دائمة مع التشكيلة الأساسية.

بعدها فضلت العودة الى فريق القلب فكيف كان ذلك؟

صحيح بعد تجربتي التي خضتها في زفيزف وكذا في مغنية وحتى معسكر جعلتني اكسب العديد من اللقاءات في ارجلي وهو ما سمح لمسؤولي بلعباس التواصل معي واسترجاع خدماتي خاصة واني اعتبر من أبناء الفريق وهو ما وافقت عليه مباشرة خاصة واني اعتز وافتخر بحمل قميص مدينتي.

خضت منافسة شرسة مع زميلك لعمارة وتبادلتم الأدوار طوال الموسم الماضي؟

نبيل لعمارة لاعب خلوق ويعتبر من احسن المدافعين في الجزائر الحمد لله المنافسة كانت شريفة بيننا وقد ساعدني كثيرا في البروز والعمل على تقديم الأفضل وحاليا أتمنى له التوفيق مع فريقه مولودية العاصمة.

هذا الموسم شاركت في كل اللقاءات كيف تقيم تجربتك وهل انت راض عن مردودك المقدم؟

اعتبره واحد من افضل مواسمي الكروية التي قضيتها في مشواري خاصة واني شاركت في كل لقاءات البطولة والكأس والتي نستهدف الحصول عليها بما اننا نقترب من التأهل الى الدور النصف النهائي كما اتشرف كثيرا بحملي شارة القيادة هذا الموسم.

تعيشون في كل موسم مشاكل مالية مع الطاقم المسير ماذا تقول؟

الازمة المالية مست كل فرق البطولة وليس اتحاد بلعباس ما عساني أقول الإدارة تعلم ما نعانيه فنحن ندين باجور الموسم الماضي والحالي نتمنى ان تعمل الإدارة على تسوية الاشكال حتى نكون احسن وفي وضعية افضل من اجل تصحيح مسار الفريق اكثر.

يقال انك تدين بأشهر عديدة للفريق كيف تتعامل مع ذلك؟

كل اللاعبين وليس بلبنة فقط يدينون بـ 8 أجور من الموسم الماضي و5 من الموسم الحالي.

بعض زملائك هددوا باللجوء الى لجنة المنازعات للحصول على مستحقاتهم وأوراقهم كيف ترى هذا القرار؟

يا اخي هم لاعبون يعملون من اجل عائلاتهم الصغيرة وكل واحد يتحمل مسؤوليتهم وانا من جهتي اشاطرهم الرأي فلو تم ضبط الأمور معهم لا ما تم الوصول الى ردة الفعل هذه.

وهل ستمارس نفس الخطوة في حال بقيت المشاكل على حالها؟

اعتقد لو بقيت هذه المشاكل على حالها ولم يتم تسوية أي امر او استعجال أي تحركات فمن حقي ومن واجبي الدفاع عن مستحقاتي فكما قلت لك الجميع مجبر على تسيير ظروفه المعيشية ونحن لدينا عائلات نعمل على اعالتها وبالتالي فالضرورة الملحة تجبرك على اتخاذ مثل هذه الخطوات.

تلقيت دعوة من المنتخب العسكري الذي يشرف عليه مهداوي ماذا حدث بالضبط؟

نعم تلقيت دعوة من المنتخب الوطني العسكري عن طريق المدرب القدير مهداوي عبد الرحمان ولكن الإدارة رفضت في ذلك الوقت لا لشيء سوى لكون الفريق لا يحتوي سوى على ظهير ايسر واحد الامر الذي جعلني أوافق على البقاء عموما ربي ما كتبش.

وهل انت نادم عن عدم تلبية الدعوة؟

تحب الصراحة والله ندمت على عدم تلبية الدعوة فكل الشرف كان سيكون لو مثلت الجزائر والمنتخب العسكري في المونديال للأسف هي هكذا الظروف أحيانا تفاصيل صغيرة تكسر طموحاتك.

تمتلك العديد من العروض فهل يمكن ان نعرفها؟

يمكن القول ان لدي بعض العروض الجيدة والمحفزة ولكن لا يوجد أي رسمي اعتقد اني لحد الان اسعى لتشريف عقدي مع بلعباس وبعدها سيكون لنا كلام اخر عند نهاية الموسم وكذا نهاية هذا الوباء.

يقال انك تتردد كثيرا نحو الباهية وهران فهل هناك اتفاق جدي مع إدارة شريف الوزاني؟

“يضحك مطولا” صحيح امتلك عرض رسمي من مولودية وهران ولكن لم اتخذ أي خطوة في الوقت الحالي فكل الأمور يتولاها مناجيري الخاص عموما قلت واعيدها انا في بلعباس واسعى لاكمال مشواري معه وبعد نهاية الموسم سنعمل على دراسة كل العروض وبعدها سنقرر إمكانية البقاء او المغادرة.

باعتبارك ابن الفريق والمدينة هل هناك ضغط عليك خاصة عندما تسوء النتائج؟

بطبيعة الحال حين تكون ابن الفريق يجب ان تكون تحت الضغط زائد عن زملائك فبعد أي خسارة ستكون اول المستهدفين من طرف الأنصار وذلك بهدف توضيح الرؤيا لهم بخصوص أي هزة او مشاكل تحدث ويمكن القول تعودنا على هذه الصورة.

تتواجدون في وسط الترتيب فهل انتم راضون عن ما قدمتموه هذا الموسم؟

الحمد لله نحن نتواجد في وسط الترتيب رغم ان الكثيرين كانوا يعتقدون ان الاتحاد سيسقط هذا الموسم بالنظر الى المشاكل العديدة وكذا الظروف الصعبة التي نعيشها كلاعبين عموما الزملاء “أولاد فاميلية” يعطيهم الصحة حققوا الأفضل للفريق وجعلوا النادي بعيد عن متاهات السقوط ومازال الخير للقدام ان شاء الله واضيف لك شيء اخر.

تفضل؟

يمكن القول ان فريق اتحاد بلعباس الفريق الوحيد في الجزائر الذي يعيش ضائقة مالية كبيرة وازمة إدارية حقيقية وبالرغم من ذلك الا اننا وقفنا وقفة رجل واحد من اجل جعل الاتحاد في الواجهة خاصة وان هناك من كان يترقب سقوطنا في مرحلة الذهاب ولهذا اود توجيه تشكراتي لكل اللاعبين وكذا لابناء المكرة على دعمهم ومساندتهم القوية لنا والتي جعلتنا نكون دائما في الواجهة.

ما هي طموحاتك وأهدافك المستقبلية؟

طموحي يبقى الاحتراف الخارجي ولما لا الالتحاق بصفوف المنتخب الوطني.

كلمة أخيرة؟

ربي يبعد عنا هذا الوباء وتعود حياتنا الى صورتها الطبيعية كما نتمنى ان تعود الحيوية الى الملاعب الجزائرية اما رسالتي لانصار الاتحاد فأقول لهم التفوا حول النادي فهم القادرون على تغيير منحى النادي ومساره نحو الأفضل كما ان التوفيق للنادي ولما لا اكمال الموسم ونيل كأس الجمهورية في النهاية.

حاوره هشام رماش

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا