اختر الصفحة

حملة دفاع الخضر عن لقبهم القاري تتجه للتأجيل

حملة دفاع الخضر عن لقبهم القاري تتجه للتأجيل

أطراف فاعلة في “الكاف” تعترف بصعوبة خوض المنافسة في تاريخها المحدد

 ارتفعت حظوظ تأجيل فعاليات كأس أمم إفريقيا 2021 المقرر إجراؤها في الكاميرون من الـ9 جانفي إلى غاية الـ6 فيفري، ورغم أن لا شيء رسمي لغاية اللحظة، إلا أن الوضعية التي يعرفها العالم بسبب جائحة “كورونا” قد يجعل حملة دفاع المنتخب الوطني الجزائري عن اللقب الذي توج به في 2019 في المنافسة التي احتضنتها مصر تتجه للتأجيل خصوصا وان العديد من الأطراف تؤكد استحالة خوض “الكان” في تاريخها المحدد من جهة وعدم قدرة الكاميرون على برمجة المسابقة في الصيف من جهة أخرى بسبب العواصف التي تشهدها المنطقة في فصل الصيف.

 أبو ريدة: المكتب التنفيذي لـ” الكاف” يجتمع غدا لتحديد مصير “كان” الكاميرون

كشف هاني أبو ريدة عضو المجلس الأعلى للاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، عن وجود اتجاه كبير يدعو إلى تأجيل بطولة أمم إفريقيا 2021 المقرر إجراؤها في الكاميرون شهر جانفي القادم.

وأوضح أبو ريدة في تصريحات تلفيزيونية أمس: “المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، على موعد مع عقد اجتماع غدا، عبر تقنية الفيديو، وسيتمحور النقاش جميع الأمور، فيما يخص كأس أمم إفريقيا القادمة والدور نصف نهائي من دوري الأبطال وكأس الاتحاد الإفريقي”، وتابع:” هناك من يريد تأجيل الكان إلى تاريخ لاحق بسبب ضيق الوقت وعدم خوض الجولات المتبقية من التصفيات، على خلفية توقف النشاط الرياضي في ظل جائحة فيروس كورونا”.

من جانب آخر، شدد أبو ريدة أن الاتحاد الإفريقي في وضعية صعبة للغاية بسبب عدم اتضاح الرؤى، موضحا أن الهيئة القارية بصدد دراسة الأمور من كل الجوانب قبل الفصل في القرار النهائي إما بلعب “الكان” في تاريخها المحدد أو تغيير الموعد، واستطرد: “هناك أمور سنقوم بدراستها منها التسويق وحقوق البث التلفزيوني لتحديد موقف دور قبل النهائي لدوري أبطال إفريقيا “والكونفدرالية..الاتحاد الدولي لا يجبر أي دولة على استئناف النشاط الرياضي، ويترك الأمر للحكومات لتحديد إمكانية استئناف ذلك طبقًا للإجراءات الخاصة بها”.

والجدير أن كاس أمم إفريقيا الأخيرة التي لعبت في الصيف بـ24 منتخبا فاز بها المنتخب الوطني الجزائري.

إيسري.م.ب

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا