اختر الصفحة

ديلور: “كنت خائفا من تأثير كورونا على صحتي مستقبلا” 

ديلور: “كنت خائفا من تأثير كورونا على صحتي مستقبلا” 

في تصريحه بخصوص إصابته بفيروس “كورونا”

عاد أندي ديلور مهاجم المنتخب الجزائري ونادي مونبيليه الفرنسي للحديث عن الفترة العصيبة التي مر بها بعد تعرضه للإصابة بفيروس كورونا ومدى تأثيرها على حياته المهنية والشخصية.

وفي تصريحاته الصحفية التي أدلى بها “المحارب” أكد هذا الأخير بعد إصابته بالفيروس قائلا :”كنت أنتبه جيدا لما آكله، كما قمت ببعض الحصص التدريبية”، وتابع: “حتى أكون صريحا، فلقد كنت خائفا نوعا ما لأن الفيروس يؤثر على القصبات الهوائية، ليضيف:”أعيش في منزل كبير رفقة كل العائلة لأني لا أحب الوحدة، وبعد ثبوت إصابتي بفيروس كورونا عزلت نفسي في الطابق السفلي”، ليختم :”بعد أن تأكدت أيضا إصابة زميلي بفيروس كورونا، قررت الذهاب عنده وبقينا نلعب البلايستايشن، لأن مشاهدة الأفلام طوال الوقت ممل”، مشيرا أنه اشتاق كثيرا لكرة القدم في تلك الفترة.

ومن المعلوم ان مهاجم “الخضر” كان أعلن عن إصابته بفيروس كورونا في 19 أوت الفارط بعد أن جاءت نتائج فحوصاته ايجابية بالإضافة لزميله في النادي، والتي تعتبر ثاني حالة بين  الدوليين الجزائريين الناشطين في الدوري الفرنسي بعد مهدي عبيد لاعب نانت.

ع.زميط

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا