اختر الصفحة

رؤساء أندية الوسط يؤكدون استحالة تطبيق البرتوكول الصحي

رؤساء أندية الوسط يؤكدون استحالة تطبيق البرتوكول الصحي

أجمعوا أن المصلحة العامة قبل كل شيء

رفضت أندية الوسط المتمثلة في القسم الأول والثاني محترف، فكرة العودة إلى المنافسة وتطبيق البرتوكول الصحي الذي وضعه أطباء الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

واجتمع عبد الكريم مدوار وممثلين عن الرابطة الوطنية لكرة الدم، مع رؤساء أندية الوسط أمس، بفندق “الأولمبيك” للحديث عن مصير الموسم الحالي ومعرفة قدرة النوادي على تطبيق البرتوكول الصحي للعودة إلى المنافسة، حيث أجمعت الفرق الحاضرة استحالة تطبيق البرتوكول الصحي، موضحين أن مصلحة اللاعبين والأطقم الفنية والجزائريين ككل قبل كل شيء.

وشاركت كل أندية الوسط في الاجتماع في حين غاب نادي بارادو رغم إرسال الرابطة دعوة للإدارة وربطت اتصالها معهم ككل الأندية الوطنية.

وانضمت أندية الوسط إلى أندية الغرب والشرق الذين سبقوا وأن عبروا عن عدم قدرتهم على استئناف المسابقة في ظل الشروط الصحية الموضوعة من أطباء الاتحادية.

المكتب الفيدرالي يفصل اليوم في اقتراحات الأندية

وقدمت الأندية الـ31 المشاركة في الاجتماعات التي خاضتها مع الرابطة الوطنية جملة من الاقتراحات والتي ستقدمها الرابطة اليوم خلال اجتماع المكتب الفيدرالي من أجل دراستها على أن تفصل في القرار الأخير في الأيام القادمة، وتأمل الأندية في معرفة مصير الموسم من خلال الإعلان عن إنهائه، أو حتى إلغائه، إلغاء السقوط وصعود الفرق أو حتى اعتماد الترتيب الحالي بسقوط الفرق وصعود الفرق المتصدرة.

إيسري.م.ب

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا