اختر الصفحة

ساوثغيت: هجومنا المرتد بلا رحمة

ساوثغيت: هجومنا المرتد بلا رحمة

أعرب غاريث ساوثغيت مدرب إنجلترا، عن سعادته بفوز فريقه 4 / صفر على كوسوفو، اليوم الأحد، في ختام مباريات المجموعة الأولى بالتصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020).

وخاض المنتخب الإنجليزي المباراة بأعصاب هادئة، بعدما ضمن تأهله للبطولة التي يحلم بالفوز بها للمرة الأولى في تاريخه، منذ الجولة الماضية، حيث واصل تربعه على صدارة المجموعة بعدما رفع رصيده إلى 21 نقطة، متفوقا بفارق سبع نقاط كاملة أمام أقرب ملاحقيه منتخب التشيك، الذي صعد برفقته للنهائيات.

وقال ساوثغيت في تصريحات عقب اللقاء: “أعتقد أنها كانت مباراة متكافئة، وكانت اختبارا جيدا لنا حقا، كان الملعب صعبا للغاية”.

وأضاف ساوثغيت: “كنا بحاجة للعب بشكل أكثر صرامة، كان هذا نوعا من التحدي الذي كنت سعيدا جدا به”.

وتابع المدرب الإنجليزي: “في النهاية، كانت هجماتنا المرتدة بلا رحمة”.

وشدد ساوثغيت على أنه مازال هناك الكثير من التحسن في أداء المنتخب الإنجليزي في المستقبل، حيث قال: “مازال هناك الكثير من العمل الذي يتعين علينا القيام به”.

وأوضح: “لا يمكنني لوم للاعبين على ما قدموه خلال تلك التصفيات، لقد اتسم أداءهم بالشراسة حقا”.

وبعد تسجيله أربعة أهداف في اللقاء، رفع منتخب إنجلترا رصيده التهديفي في التصفيات إلى 36 هدفا، لينفرد بصدارة قائمة أكثر المنتخبات تسجيلا للأهداف، متفوقا بفارق ثلاثة أهداف على أقرب ملاحقيه منتخب بلجيكا، الذي لا تزال لديه مباراة أمام ضيفه القبرصي، الثلاثاء، ضمن فعاليات المجموعة التاسعة.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا