اختر الصفحة

سيف الدين شتيح : “احتلال الريادة طوال الموسم يؤكد استحقاقنا الصعود”

سيف الدين شتيح : “احتلال الريادة طوال الموسم يؤكد استحقاقنا الصعود”

فضل الحل الودي على الانتقال إلى لجنة النزاعات للمطالبة بمستحقاته المالية

حقق فريق اولمبي المدية صعوده إلى حظيرة الكبار بعد أن سيطر بالطول والعرض على مسار البطولة منذ بداية الموسم وهو ما جعله يستحق الصعود ويلقى ثناء الجميع وبمناسبة هذا الصعود فضلنا إجراء حوار مع الظهير الأيسر سيف الدين شتيح والذي تحدث عن مشوار الفريق الذي كان ناجحا بكل المقاييس رغم المعوقات والصعوبات التي لاقاها النادي والتي على رأسها لازمة المالية.

“التربصان اللذان أقمناهما في تونس وتيكجدة سمحا لنا بالدخول مباشرة في صلب الموضوع”

“عايشنا أوقاتا جميلة مع أنصار المدية والصعود مهدى له “

“الأزمة المالية والضغوطات الممارسة كلها ستكون عوائق على نظام المنافسة الجديد”

“أهنئ كل من شلغوم العيد والموك وبني ثور على تحقيق الصعود”

صح عيدكم سيف الدين؟ 

كل عام وانتم بخير أخي وصح عيد كل الأمة الجزائرية والإسلامية.

هنيئا لكم الصعود؟

الله يبارك فيك الحمد لله أخيرا تم إقرار صعودنا إلى حظيرة الكبار نحن فخورون لتحقيقنا الهدف المنشود منذ بداية الموسم.

كيف قضيت العيد برفقة العائلة في ظل الجائحة؟

هذا الموسم كان حالة خاصة بالنسبة للشعب الجزائري والأمة المسلمة وذلك بسبب جائحة كورونا والتي غيرت حياتنا وجعلت كل واحد منا يقضي العيد بعيدا عن العائلة خوفا من أي نقل للعدوى هي هكذا الدنيا من حين لآخر تبعث لنا برسائل محكمة تجعلنا نستفيق من سباتنا فالكل كان في نعمة ولكن الآونة الأخيرة عرفنا قيمة الدنيا.

الأكيد أنك سعيد جدا بتحقيق الصعود مع الأولمبي إلى حظيرة الكبار؟

بطبيعة الحال الحمد لله مجهوداتنا لم تذهب أدراج الرياح فلا يخفى عليك عند بداية الموسم وبعد التربصين اللذين أقمناهما في تونس وكذا تيكجدة تعاهدنا على بذل قصارى جهدنا من اجل تحقيق النجاح وإسعاد الأنصار وهو ما جعلنا ندخل البطولة بقوة.

الترقب كان كبيرا من طرف جميع الأندية طوال المدة الأخيرة هل ترى أن الفاف تأخرت في إعلان القرارات؟

شخصيا أرى أن الاتحادية الجزائرية تأخرت في إعلان قراراتها فقد كان لابد من تحمل المسؤولية والعمل على السير وفق ما عايشته بعض البلدان العالمية التي قررت إنهاء الموسم عبر الترتيب النهائي ولكن رأي مسؤولينا كان بعيدا عن الواقع الأمر الذي جعل السوسبانس يسود كل الأندية الجزائرية.

نظام المنافسة تغير وسيكون بـ 20 فريقا في حظيرة الكبار كيف ترى ذلك؟

سيكون سلبيا وإيجابيا فمن جهة ستعيش اغلب الفرق ضائقة مالية وحتى الرابطة ستعيش ضغوطات كبيرة بسبب الرزنامة ومن جهة ستشتد المنافسة وسيكون كل فريق له فرصة التعويض ولكن الأكيد ان ما نتمناه كجزائريين هو ان يكون التنافس شريفا وان تخدم الرزنامة في النهاية جميع الفرق مع العلم اني من اللاعبين الذين يحبذون لو تمنح اريحية طفيفة للفرق التي تنافس خارجيا.

هل ترى أن الرابطة الوطنية قادرة على ضبط رزنامة سلسة تساعد كل الأندية؟

والله لو أقول لك انا متفائل قد تتفاجأ لكوني شخصيا امني النفس في ان تنجح الرابطة ونصبح مثل البطولات العالمية التي استطاعت تسيير بطولاتها بشكل جيد خاصة وان لها عديد المنافسات عكسنا نحن في الجزائر ولكن الواقع سيكون صعبا خاصة مع المنافسات الخارجية والتي تتطلب الركون أحيانا الى الراحة بما ان سفرياتنا تختلف عن سفريات البلدان الأوروبية.

يمكن القول أنكم تنفستم الصعداء كيف لا والتخوف كان من ان يتم اعلان موسم ابيض يضيع مجهوداتكم ؟

لو تسأل كل لاعبي البطولة يقولون لك انهم ملوا من الانتظار فاحيانا نتدرب وأحيانا نتوقف فالضغط النفسي جعلنا نعيش حياة صعبة وبعيدة عن ما كنا نعيشه في وقت مضى المهم الاتحادية قررت والصعود كان حليفنا لكون الموسم الأبيض كان سيضرنا كثيرا وسيجعلنا نضيع مجهودات موسم كامل سيطرنا فيه بالطول والعرض.

عشتم موسما صعبا من الناحية المالية خاصة وان الإدارة لم تستطع مجاراة نتائجكم الإيجابية ؟

بطبيعة الحال فالإدارة رغم كونها سعت لتوفير كل الظروف الملائمة لنا من اجل تحقيق الأفضل الا انها تفاجأت للنتائج ففي كل أسبوع كانت مطالبة بضرورة توفير السيولة المالية التي تسمح لها بمجاراة النسق الذي عملنا عليه خاصة واننا كنا أحيانا نفوز داخل الديار وخارجها اما بخصوص مستحقاتنا فلم نتلق الكثير وذلك بسبب الغياب التام للدعم المادي سواء من اعانات السلطات الولائية والبلدية او حتى من عقود السبونسور الغائبة وهو ما جعل الإدارة في ورطة.

كيف ستتعاملون مع الأمر وهل تفكرون في طرق أبواب لجنة المنازعات؟

صدقني كل لاعب يتحمل مسؤولية ما سيقوم به شخصيا لن أتوجه الى هناك بل سأسعى لايجاد حلول ودية تساعدني وتساعد فريقي وتسمح للنادي بالمواصلة في ظروف جيدة بعيدا عن المشاكل كما سأتفهم ان تقدم أي لاعب الى اللجنة لانه ليس من السهل ان تعيش الوضعية الصعبة خاصة وان كانت لديك عائلة تعمل على اعالتها.

بكل صراحة هل تلقيتم اتصالا من إدارة الأولمبي في الآونة الأخيرة؟

حتى أكون صريحا معك عند توقف البطولة كانت هناك اتصالات من المسؤولين خاصة لما سمعوا بمرض والدتي حيث كانت الاتصالات من كل صوب ومن كل حدب وهو ما يجعلني احيي إدارة بوقلقال على تصرفها اما مؤخرا فللأسف لم اتلق أي اتصال وذلك اعتقد انه سائد في كل الأندية وليس في اولمبي المدية فقط.

كيف تقيم مشواركم هذا الموسم؟

المشوار كان جد إيجابي خاصة واننا سيطرنا بالطول والعرض على الفرق خاصة تلك التي نافستنا على الأدوار الأولى اعتقد اننا نجحنا في كيفية تسيير المراحل الأولى وهو ما ممكننا من بلوغ أهدافنا في النهاية.

كل فرق البطولة كانت تريد الإطاحة بكم كيف تعاملتم مع ذلك؟

صحيح في كل مرة كنا نتنقل لمواجهة فريق ما الا ويسعى لاعبوه وجماهيرهم للإطاحة بنا وهو ما جعلنا نضبط انفسنا ونعمل من اجل الحفاظ على التركيز والحمد لله وفقنا الى ابعد حد الامر الذي جعل لاعبي الفرق المنافسة تمدحنا كثيرا وتؤكد استحقاقنا الصعود وكذا ريادة الترتيب.

نجحتم في الانقضاض على الريادة منذ الوهلة الأولى؟

منذ البداية كان هدفنا تحقيق الصعود وقد نجحنا في ضبط وتيرة إيجابية من خلال إنجاح البداية فلا يخفى عليك الاستقبال مرتين والفوز بهما ومن ثم تحقيق الانتصار خارج الديار سمح لنا بكسب الثقة وجعلنا نكون اقوى حتى ان الفرق المنافسة أضحت تهابنا وتخاف الهزيمة خاصة في عقر دارها والحمد لله الريادة نجحنا في الحفاظ عليها تقريبا طوال مراحل البطولة ما عدا في جولة او جولتين اين اخفقنا ولكن عودتنا كانت سريعة.

حتى انكم نجحتم في كسب الرهان في عديد اللقاءات التي أجريت خارج الديار؟

قلت لك الثقة بالنفس هي من جعلتنا نكسب عديد الرهانات خارج الديار كما ان رغبتنا الملحة في اسعاد جماهيرنا هي التي ضمنت تواجدنا بشكل جيد خارج الديار كما لا يخفى عليك كنا نمتلك تشكيلة ثرية في جميع الخطوط خاصة في الخط الامامي .

متى ايقنت بأن الفريق يسير بخطى ثابتة نحو الصعود؟ 

منذ الوهلة الأولى اين أجرينا تربصين ناجحين فالادارة قامت بميركاتو جيد وحتى العمل الجاد الذي خضعنا له سمح لنا بتحقيق التوازن في جميع الخطوط كما ان دعم الجماهير جعلنا نكسب الثقة التي قادتنا الى بر الأمان وضمان الصعود الى حظيرة الكبار .

شاركت في عديد اللقاءات وقدمت مستويات جيدة كيف تقيم مشوارك؟

الحمد لله كانت لي فرص عديدة من اجل ابراز قدراتي ومساعدة فريقي على تحقيق الأفضل الشيء الأهم ان المدرب والأنصار وحتى الطاقم المسير كان راض على خدماتي وهو ما يجعلني سعيد بما قدمته كما ان تحقيق الصعود يجعلني افخر بأن أكون واحدا من المساهمين في اسعاد الأنصار.

الميركاتو الصيفي سيفتتح يوم 5 اوت والبطولة قد تنطلق بداية نوفمبر ما هو تعليقك؟

صحيح اعتقد ان الميركاتو الصيفي سيفتح ابوابه وهذه المرة سيكون لمدة طويلة الى غاية 27 أكتوبر وهو ما يوحي ان البطولة ستكون في بداية شهر نوفمبر او في منتصفه الامر الذي سيجعل كل الفرق تنتظر اعلان الموعد النهائي لانطلاق البطولة قصد الشروع في العمل الجدي لضمان استعدادات جيدة والبداية ستكون من الانتدابات حيث كل لاعب سيفصل في مصيره.

هل تفكر في البقاء أم مغادرة الأولمبي؟ 

كل شيء بالمكتوب فالوقت سيوضح الكثير من الأمور شخصيا انا مرتاح في الأولمبي.

لديك صعود مع السي اس سي واليوم مع الأولمبي إلى القسم الأول ما هو شعورك؟

وهو كذلك الحمد لله حققت الصعود وأنا في صنف الرديف مع فريق القلب النادي الرياضي القسنطيني وها ان اليوم اضيف صعودا اخر لنفسي مع الأولمبي انا فخور بذلك وأتمنى لنفسي المزيد من النجاحات.

فريقك السابق وفاق المسيلة حقق الصعود الى القسم الثاني؟

سعدت كثيرا لصعود هذا الفريق الذي منحني الفرصة لأكون في صفوف اولمبي المدية عموما اهنئ الأنصار بهذا الصعود التاريخي وأتمنى لهم التوفيق الموسم القادم كما استغل الفرصة من اجل تهنئة الفرق التي لعبت لها في صورة هلال شلغوم العيد وكذا مولودية قسنطينة وكذا شباب بني ثور وأتمنى لهم مشوارا موفقا.

كلمة أخيرة ؟

اشكرك كثيرا على هذه الالتفاتة واهنئ انصار المدية بالصعود وان شاء الله مشوار موفق الموسم المقبل كما ادعو الله ان يرفع عنا هذا الوباء في القريب العاجل وفي الأخير اهنئ الشعب الجزائري مرة أخرى والامة المسلمة بحلول عيد الأضحى المبارك ونقولهم صح عيدكم.

 حاوره هشام رماش

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا