اختر الصفحة

ضربة قوية لآمال عودة الكالتشيو في مايو

ضربة قوية لآمال عودة الكالتشيو في مايو

وجه فينشينزو سبادافورا وزير الرياضة الإيطالي ضربة قوية لآمال مسؤولي كرة القدم بشأن إمكانية استئناف دوري الدرجة الأولى الشهر المقبل بعد توقفه بفعل أزمة فيروس كورونا المستجد.

وقال سبادافورا لمحطة “راي2” التليفزيونية : “اعتبارا من اليوم، من المؤكد لن أعطي أي تأكيدات بشأن استئناف الدوري أو التدريبات في الرابع من ماي “.

تصريحات سبادافورا جاءت ردا على خطط أندية دوري الدرجة الأولى والاتحاد الإيطالي لكرة القدم لاستئناف التدريبات في اليوم التالي للتاريخ الذي من المتوقع أن ترفع فيه الحكومة حالة الإغلاق المفروضة منذ مطلع الشهر الماضي.

وجهز الاتحاد الإيطالي لكرة القدم الأسبوع الماضي بروتوكولا طبيا لحماية اللاعبين والأجهزة الفنية أثناء التدريب خلال فترة العزلة، تمهيدا لاستئناف الجولات الـ12 المتبقية من موسم دوري الدرجة الأولى بجانب مباريات المربع الذهبي لكأس إيطاليا في أواخر ماي المقبل.

وقال سبادافورا: “سأعقد اجتماعا يوم الأربعاء مع اتحاد الكرة الإيطالي، الذي سيقدم البروتوكول الخاص به، والذي يركز بشكل أساسي على التدريب، وسنقيم الوضع سويا”.

وأوضح: “استئناف التدريبات لا يعني استئناف الدوري، الأمر ليس تلقائيا”.

واعترف وزير الرياضة بالقيمة الاجتماعية والمالية لكرة القدم الاحترافية، لكنه أكد ضرورة أن تتبع إعادة الفتح التدريجي للنشاط التجاري والإنتاجي، وهو الأمر الذي قد يتم بعد الثالث من ماي.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا