اختر الصفحة

عطال يقع في فخ الإصابة من جديد ومشواره الكروي على المحك  

عطال يقع في فخ الإصابة من جديد ومشواره الكروي على المحك  

الجناح الطائر يخلط أوراق بلماضي وفييرا

تعرض يوسف عطال الدولي الجزائري ولاعب نادي نيس الفرنسي إلى إصابة جديدة قد تتسبب في إبعاده عن الميادين لفترة طويلة مرة أخرى، وهو الذي لم تكتمل فرحته بالعودة بعد لمداعبة الكرة.

وكشفت تقارير صحفية فرنسية عن استحالة مشاركة الظهير الطائر للمنتخب الوطني في مباراة اليوم التي ستجمع فريقه بنادي ديجون في إطار الجولة 12 من الدوري الفرنسي، بسبب تعرضه لمشكل عضلي جديد.

وحسب ذات المصدر فإن الفريق الفرنسي لم يكشف اي تفاصيل حول نوعية الإصابة ومدى خطورتها، وهو الأمر الذي أثار القلق لدى عشاق نيس، وأنصار المنتخب الوطني.

ويبدو أن فخ الإصابة عرف جيدا كيف ينال من صاحب 24 سنة الذي لم تكتمل فرحته بالعودة الى الميادين بعد غياب دام طويلا، فهو الذي لم يكمل الموسم الماضي بسبب الإصابة الخطيرة التي تعرض لها على مستوى الركبة، عودته الى المستطيل الأخضر في الموسم الجديد لم تدم طويلا حيث أصيب هذا الأخير من جديد في الجولة الرابعة من الدوري الفرنسي، خلال المواجهة التي جمعت فريقه بنادي باريس سان جيرمان. وبعد دخوله في حسابات المدرب باتريك فييرا، عقب تعافيه من هذه المعضلة، الذي كان يقحمه في الجولات الأخيرة في الدقائق الأخيرة من أجل استرجاع مستواه تدريجيا، أمر جعل بلماضي يؤكد انه مستعد لدعوة المدلل إلى صفوف الخضر في الموعد المقبل، ولكن ها هو يعود ليسقط في فخ الإصابة من جديد، ويخلط أوراق فييرا من جهة والناخب الوطني من جهة أخرى.

رضا بلحاج

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا