اختر الصفحة

غوارديولا يتقبل حقيقة تراجع مانشستر سيتي

غوارديولا يتقبل حقيقة تراجع مانشستر سيتي

أكد أن فريقه سيركز على المسابقات الأخرى

قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، إن فريقه السماوي لا يستطيع مقارعة أكبر الأندية في أوروبا حاليا.

وخسر السيتي 1-2 أمام غريمه مانشستر يونايتد قي الدوري الممتاز السبت الماضي، ليتجرع الهزيمة الرابعة له هذا الموسم ويبقى حامل اللقب في المركز الثالث بفارق 14 نقطة عن ليفربول المتصدر.

وأضاف غوارديولا لـ”شبكة سكاي سبورتس”: “هذا هو المستوى الذي نواجهه. أمام ليفربول والمان يونايتد وبرشلونة ومدريد وجوفنتوس. إنها الفرق التي يتعين مواجهتها لكن الحقيقة الآن أننا لا نستطيع منافستها حاليا”.

وتابع: “يجب أن نتحسن. يجب أن نتقبل هذا الأمر ونتطلع للأمام. يتعين أن نشعر بذلك كفريق حتى نتحسن. يجب أن نتقبل الحقيقة الآن ونعمل على التحسن”.

وضربت الإصابات خط ظهر السيتي، ليدفع غوارديولا بلاعب الوسط فرناندو في قلب الدفاع في المباريات الأخيرة.

وقال غوارديولا: “الحقيقة تقول إننا نتأخر بفارق 14 نقطة عن الصدارة بسبب أخطاء ارتكبتاها وبسبب كفاءة المنافسين وبسبب الإخفاق في السيطرة على بعض الأمور”.

وتابع: “نحن في بداية ديسمبر الجاري، وأمامنا مسابقات أخرى ومباريات أخرى للقتال من أجل الفوز بها والعمل على التحسن”.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا