اختر الصفحة

غوارديولا يغلق باب الرحيل عن السيتي

غوارديولا يغلق باب الرحيل عن السيتي

رغم كثرة الحديث عن رغبة البايرن في التعاقد معه

حسم بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي مسألة رحيله عن النادي، والتي ترددت مؤخرا بعد تراجع نتائج الفريق في الدوري الإنجليزي وابتعاده عن الصدارة بفارق 9 نقاط لصالح المتصدر ليفربول، مع انتشار تقارير تربطه بالانتقال إلى بايرن ميونخ.

وكشفت تقارير صحفية إنجليزية، عن نية غوارديولا، الاستمرار مع الفريق حتى نهاية عقده، رغم ما تردد عن اهتمام البايرن بعودته مرة أخرى.

وبحسب صحيفة “صن” البريطانية، فإن عقد غوارديولا مع مانشستر سيتي ينتهي بنهاية الموسم المقبل، ولم يفكر على الإطلاق في الرحيل بنهاية الموسم الجاري، وهو ما أشار إليه المدرب الإسباني في المؤتمر الصحفي لمباراة تشيلسي.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى تفكير الرئيس الجديد لبايرن ميونخ في استعادة غوارديولا مجددًا، بنهاية الموسم الجاري، لخلافة الكرواتي نيكو كوفاتش، الذي رحل بسبب سوء النتائج، وتولى مساعده هانز فليك المسؤولية بشكل مؤقت.

وكان غوارديولا قد طمأن جماهير مانشستر سيتي، وقال: “إذا سأل الناس، هل أريد البقاء؟، نعم، أريد البقاء، ليس لدي أي أسباب للرحيل”.

وأضاف: “أنا راض بشكل لا يصدق عن العمل في هذا النادي، ومع هؤلاء اللاعبين”.

وتابع: “إذا كان الناس يعتقدون أنني سأستقيل أو سأُطرد بسبب النتائج، أو تأخرنا بفارق تسع نقاط عن ليفربول، فإن الناس لا يعرفونني”.

وأكد: “إذا كان النادي يريدني الموسم المقبل، فأنا أريد أن أكون هنا بنسبة 100%”.

وأتم: “أريد أن أعيش في هذه المدينة، لأنني أعرف أناسًا جميلين هنا، وأريد العمل والعيش معهم”.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا