اختر الصفحة

 فؤاد حداد: “خيار البقاء في السي اس سي كان عن قناعة ولن أبدل راحة البال ومحبة السنافر بالأموال “

 فؤاد حداد: “خيار البقاء في السي اس سي كان عن قناعة ولن أبدل راحة البال ومحبة السنافر بالأموال “

أكد أن استئناف البطولة في غياب الأنصار سيكون دون طعم

خصنا فؤاد حداد ابن مدينة القل ولاعب النادي الرياضي القسنطيني بحوار شيق كشف من خلاله عن وجهته المستقبلية بعد نهاية عقده مع الخضورة جوان الداخل وعدة أمور شخصية أخرى كما عاد متوسط ميدان تاجنانت السابق لعدة محطات قضاها مع الخضورة الذي يعشقه منذ نعومة أظافره فضلا عن طموحاته وأهدافه خلال مشواره الكروي والهدية التي يحلم بتحقيقها لرد جميل السنافر للونين الأخضر والأسود.

“نريد العودة إلى التدريبات الجماعية أولا لكوننا على مقربة من تحقيق مشاركة قارية”

“عشت سوسبانس حقيقي قبل انضمامي للسي اس سي واسعى للاجتهاد أكثر لمساعدة الفريق على التتويج بالألقاب”

“السوبر ما زالت تحرق والمنافسة الإفريقية عوضتنا الكثير”

“الرابطة هي من كسرتنا وتسببت في إقصائنا في الكأس والمنافسة الإفريقية بسبب البرمجة”

“سوسطارة فازت ميدانيا لاعبو السي اس سي أولاد فاميلية وموحال يديروها”

“لافان أذاقني المرار والحمد لله استرجعت عافيتي وأضحيت ركيزة أساسية”

“الانطلاقة السيئة كان سببها مشاكل الإدارة مع لافان والكأس العربية كنا نريدها”

“إقصاء الوفاق لم أتجرعه وكانت تنقصنا الجرأة لضمان التأشيرة”

كيف هي أحوالك حداد؟

 في نعمة والحمد لله.

عايشنا شهر رمضان الفضيل وأيام العيد بحالة خاصة هذا الموسم ماذا تقول؟

نعم عايشنا شهر رمضان وعيد الفطر في ظروف استثنائية مع الحجر المنزلي أي لا طعم له على كل الحمد لله ونتمنى زوال هذا الوباء حتى تعود الحياة إلى سابق عهدها.

الوباء سيطر على الأجواء والأرقام لا تزال مستمرة ماذا تعلق وما هي نصائحك للجمهور الجزائري؟

بطبيعة الحال الوباء سيطر على جل العالم والوضع لا يبشر بالخير والنفسية تتأثر مع مرور الأيام نسأل الله أن يرفع عنا هذا الوباء أما بخصوص نصائحي للشعب الجزائري فيجب أخذ الاحتياطات اللازمة بعين الاعتبار وتفادي الخروج إلا للضرورة حتى نستطيع التغلب في النهاية على هذا الفيروس.

مسؤولو الكرة الجزائرية لم يتخذوا بعد القرار المناسب سواء بمواصلة البطولة أو إلغائها بماذا تعلق ؟

على مسؤولي الكرة الجزائرية الخروج بقرار في أقرب وقت ممكن وأتمنى أن تعود الحياة من جديد إلى الملاعب الجزائرية خاصة وأننا اشتقنا لممارسة هوايتنا المفضلة.

كلاعب في صفوف النادي الرياضي القسنطيني هل تتمنى مواصلة البطولة أم إيقافها والشروع في العمل للموسم المقبل؟

كلاعب في صفوف السي اس سي أتمنى العودة إلى التدريبات الجماعية أولا مهما تكون القرارات ومن ثم الشروع في استئناف البطولة بعدها فلا يخفى عليك نحن نستهدف إنهاء البطولة بقوة خاصة وان لنا كل الإمكانات التي تسمح بذلك.

تحتلون المرتبة الخامسة هل ترى بأنه في حال المواصلة ستكونون قادرين على احتلال مرتبة قارية؟

في حال مواصلة البطولة أرى أن هناك إمكانية كبيرة للظفر بمرتبة قارية لدينا الإمكانيات البشرية ناهيك على الرزنامة المتبقية والتي ستصب في مصلحتنا بشكل كبير.

في حال العودة هل ترى أن خوض اللقاءات من دون جمهور سيكون في صالحكم؟

لا طعم للمباريات بدون جمهور فالأنصار هم روح المباريات ولهذا أتمنى ضبط كل الإمكانات اللازمة التي تسمح على الأقل بحضور مجموعات كبيرة من الجماهير.

 توقف البطولة جعلكم تعملون بعيدا عن المجموعة كيف تقيم تحضيراتك؟

 كلما اجتهدنا في التدرب فرديا لن يكون كالتدريبات مع المجموعة فهناك فوارق كبيرة.

وهل تراها مناسبة للتواجد في الفورمة عند استئناف البطولة من جديد؟

 وجب على المسؤولين منحنا أيام أخرى تسمح لنا بالتدارك نوعا ما حتى نصبح جاهزين بشكل جيد.

نعود إلى تجربتك مع السي اس سي كيف تقيمها لحد الآن؟

شخصيا أعمل بجد لأكون في مستوى التطلعات سواء الإداريين الأنصار أو الفريق ككل أظن أنها ناجحة على العموم بغض النظر على بعض النقائص.

قبل مجيئك إلى الفريق حدث الكثير بين إدارة السي اس سي وتاجنانت ولكن النهاية كانت سعيدة كيف عشت تلك الأيام؟

نعم حدث الكثير بين الإدارتين عشتها على الأعصاب لأن الرئيس قرعيش كانت له عدة عروض وأنا فضلت السي اس سي على كل الفرق التي طلبت خدماتي.

 قبل ذلك ولموسمين متتاليين تكون على مقربة من التوقيع ولكن … ماذا كان يحدث؟

بالفعل في كل موسم كنت قريبا من الخضورة لكن رئيس الدفاع الطاهر قرعيش كان متمسكا بخدماتي لدرجة كبيرة وهو ما جعلني أجد صعوبة في إقناعه بضرورة تحويلي للفريق الذي أريده.

أول مواسمك مع الفريق ضيعت السور؟

للأسف كانت الحسرة كبيرة على تضييع السوبر أمام منافس في المتناول تضيع السوبر كاد أن يعصف بالفريق يومها والحمد لله تداركنا بعد ذلك واجتهدنا وحاولنا تشريف عقودنا قدر المستطاع.

ولكن عشت أوقاتا رائعة في المنافسة الإفريقية؟

عشنا أوقاتا رائعة خاصة في ظل الانتصارات التي حققناها لاسيما أمام الأندية الكبيرة في صورة الإفريقي التونسي وكذا الإسماعيلي المصري وتي بي مازيمبي في دوري المجموعات وقد سعينا جاهدين إلى تمثيل الجزائر أحسن تمثيل بما أن كل مناصري الأندية الجزائرية كانوا يقفون معنا ويساندوننا على المضي قدما عموما الشيء الإيجابي وقتها أن السنافر عايشوا اللحظة بكل تفاصيلها معنا.

بعدها كان الانكسار والإقصاء مع الترجي وتلاها مع أبناء لعقيبة كيف عشتم تلك الفترة ؟

صدقني الاقصاءين المتتالين أمام الترجي الرياضي التونسي في المنافسة الإفريقية وكذا في كأس الجمهورية أمام شباب بلوزداد أثر على كل المحبين القريب منهم والبعيد فما بالك بنا نحن اللاعبين ولو تسأل الجميع تجدهم لا يحبون تذكر تلك الفترة خاصة وأنها جاءت في ظرف أسبوع تقريبا ولا يخفى عليك الإقصاء كان سببه العياء بسبب كثرة اللقاءات يومها حيث لم ترحمنا الرابطة وخضنا مواجهات ماراطونية صعبت من مهمتنا في تحقيق المبتغى.

 نهاية الموسم كانت على وقع لقاء سوسطارة بكل صراحة هل كان هناك ترتيب للقاء أم لا؟

لم يكن أي ترتيب لأي لقاء ففوز فريق سوسطارة كان نزيها واستحق اللقب وفريقنا كان منقوصا من عدة عناصر أساسية لعل أبرزها أنا وزميلي العمري وحتى بن شريفة وكذا تلقي الفريق لضربات قوية أثناء سير اللقاء بعد إصابة كل من زعلاني والحارس ليمان عموما نتأسف لما حدث من تهويل خاصة وانه كسر الفريق وقتها بالرغم من كوننا كنا في غنى عن ذلك .

إدارة الابار ارتأت تنحية عرامة وجاءت ببوخدنة ليعرف الفريق انطلاقة صعبة ما سبب ذلك ؟

أقول لك من الأخير فتنحية عرامة وقدوم بوخدنة ودخوله في مشاكل وصراع مع المدرب الفرنسي دنيس لافان هو السبب في البداية الصعبة حيث لم نجد ضالتنا إطلاقا خاصة وان تلك الظروف أثرت في اللاعبين كثيرا خاصة مع القيل والقال الذي حدث وقتها.

إقصاء في المنافسة العربية وشكوك حول تعمدكم ذلك للإطاحة ببوخذنة بماذا تعلق؟

لا توجد أمور كهذه في السي اس سي لم نتعمد الإقصاء أو ما شابه فالمنافسة العربية كانت تستهوي كل اللاعبين أقولها وأعيد فشلنا في التأهل هذا كل ما في الأمر لا يجب التخفي وراء الفشل باتهام اللاعبين بالتعمد هذا غير معقول.

بعدها حلت إدارة رجراج ومجوج وظهور ما سمي بقضية لافان بماذا تعلق؟

صدقني لا أريد الحديث كثيرا عن الماضي فالحمد لله ما سمي بقضية التقني الفرنسي لافان حلت ومضت ونحن مركزين حاليا على عملنا في الوقت الراهن.

بالحديث عن لافان بداية هذا الموسم كانت صعبة لك معه قبل أن تتدارك مستوياتك وتصبح ركيزة أساسية؟

بداية هذا العام كان لا يعتمد علي كثيرًا هو يبقى حر في خياراته وأنا احترمتها ولم احدث أي مشكل بل تقيدت بالتعليمات واجتهدت من اجل العودة بقوة والحمد لله مع مرور الوقت اقتنع بضرورة الاعتماد على خدماتي ولكن الشيء المحير هو تعليقه بخصوصي حيث كان يقول اني بعيد عن مستوياتي وهو ما جعلني محتار يومها.

عدتم بقوة في مرحلة العودة وحققتم نتائج طيبة إلى ما يعود ذلك ؟

اعتقد أن النتائج الطيبة المحققة في مرحلة العودة تعود لانفراج الأزمة التي كانت بين الإدارة والمدرب والحمد لله كلاعبين استرجعنا عافيتنا وقدمنا لقاءات في المستوى جعلتنا نظفر بعديد النقاط ونستعيد حتى عافيتنا في سلم الترتيب حيث أضحينا نحتل المرتبة الخامسة.

الإقصاء مع سطيف كان سيئا وبطريقة يصعب تقبلها ماذا كان ينقصكم لتحقيق التأهل ؟

صدقني لليوم لم أتجرع الإقصاء أمام الوفاق حيث تلقينا خسارة بطريقة سيئة أظن أنها كانت تنقصنا الجرأة أكثر في اللعب خاصة في وقت تقدمنا في النتيجة نتأسف للسنافر كثيرا على ذلك ونعدهم بالأحسن في المستقبل .

تتواجد في نهاية عقدك هل فصلت في الفريق الذي ستلعب له؟

نعم في نهاية عقدي وقد حسمت أمري منذ مدة حيث لن أجد أحسن من السي اس سي والسنافر في نفس الوقت لا يخفى عليك وجدت راحتي ويمكن القول أني منحت موافقتي النهائية في وقت سابق للطاقم المسير بقيادة رجراج ومجوج وأنا انتظر اتصال الإدارة من جديد من اجل تجديد العقد.

الأكيد لديك عديد العروض وخاصة من قطبي العاصمة ؟

نعم هناك عروض كأي لاعب يكون في نهاية عقده صدقني لا أود الحديث بخصوص هذا الأمر خاصة واني استقريت حاليا على الفريق الذي سأكمل معه مشواري.

السنافر تعلقوا بك كثيرا خاصة حرارتك في اللعب ؟

مهما أتحدث عنهم لن أوفي حقهم فالسنافر علامة مسجلة بالمناصرة وتعلقهم بي شيء يدعو للافتخار لنفسي وكذا لعائلتي أحييهم بالمناسبة وأتمنى أن يكونوا قد قضوا أيام العيد ورمضان بشكل جيد.

ما هو طموحك مع الفريق؟

بخصوص الطموحات هي نيل الألقاب الممكنة مع الشباب وتحقيق الأهداف المسطرة أما على الصعيد الشخصي فيبقى الاستفادة قدر الإمكان من المشاركات مع الفريق فلا يخفى عليك خوض اللقاءات تحت أهازيج السنافر شيء لا تجده في كل الفرق مع احترامي لهم جميعا.

كلمة أخيرة ؟

ندعو الله أن يرفع عنا هذا الوباء والعودة للتدريبات الجماعية سريعا ولما لا استئناف البطولة كما قلت لك سابقا من اجل بحث تحصيل منافسة قارية كما احيي السنافر كثيرا وكل ناس القل .

حاوره هشام رماش

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا