اختر الصفحة

فريد ملولي: “توجت بأغلى الألقاب..راض عن مشواري ووضعية الوفاق سبب في اعتزالي عالم المستديرة”

فريد ملولي: “توجت بأغلى الألقاب..راض عن مشواري ووضعية الوفاق سبب في اعتزالي عالم المستديرة”

أكد أنه تلقى بعض العروض لكن وضعية “النسر الأسود” جعلته يضع حدا لمشواره الكروي

فى فريد ملولي اللاعب الدولي السابق، كل الأخبار التي مفادها رغبته في رئاسة وفاق سطيف في الفترة القادمة، موضحا أنه يعمل على مساعدة الفريق وفقط بسبب الوضعية الصعبة التي مر بها، كما تطرق لاعب مولودية العلمة الأسبق إلى عديد النقاط التي تخص مشواره الكروي في هذا الحوار المثير والشيق.

“خير البابية ما ننساهش تجربتي مع القادسية ناجحة والسنافر شفت منهم غير الخير”

“في الشلف كلاوني في مليار وتتويجي مع الوفاق بكأس رابطة الأبطال أنساني ذلك”

“أدرس حاليا في عالم التدريب وأسعى لأكون مدربا في المستقبل”

“التسيير جاء أمر حتمي لوضع الوفاق في السكة ولا أفكر اطلاقا في رئاسة النادي”

“تركت عرضي نظيف ومحبة الناس أينما اتنقل خير من مال الدنيا”

” الوفاق في منحنى تصاعدي ولولا الكورونا لضمنا لقبا”

“رانا في الفائدة..توقيف البطولة سيسمح لنا بلعب رابطة الأبطال واستكمالها سيضعنا أمام مهمة البحث عن ألقاب أخرى”

ملولي في الحجر الصحي وشهر رمضان كيف يقضي أيامه؟

رمضان هاته المرة جاء في وقت كل شعوب العالم تعيش على وقع وباء “كورونا” نأمل ان يعافينا الله وأن يبعد هذا الداء عنا، عموما اقضيه كحال الشعب الجزائري بين الالتزام بالحجر الصحي أو الخروج لوقت قصير من أجل قضاء حاجيات المنزل أو حتى اجراء الرياضة.

ملولي اعتزل عالم المستديرة رغم انه لا يزال قادرا على المواصلة؟

لا الاعتزال كان بمحض الارادة ولم يكن مدروس بتاتا فلا يخفى عليك السبب الرئيسي كانت وضعية الوفاق خاصة وان الازمة كانت كبيرة، الأمر الذي جعلني أشارك مجموعة من المحبين للنادي قصد العمل على إنقاذه وذلك في صورة خرة وحلفاية ودمبري واعراب وباقي المجموعة.

هل تظن أن مشكل الإصابات في كل مرة هو السبب الذي دفعك لاتخاذ هذا القرار؟

لا ليس مشكل إصابة فكل لاعبي العالم معرضين لذلك صحيح في الآونة الأخيرة تعرضت لبعض الإصابات الخفيفة، ولكن السبب الرئيسي يبقى وضعية الوفاق.

بدايتك مع التتويجات كان مع اتحاد سطيف في كأس الجمهورية وانت وقتها كنت لاعبا شابا؟

ترعرعت في فريق اتحاد سطيف من الاصاغر الى الاكابر حيث كان نهائي كأس الجمهورية آخر محطة لي مع الفريق، والحمد لله توجنا في النهاية بكأس الجمهورية سنة 2005 على حساب اولمبي الشلف.

انتقلت الى العناصر ومن ثم الى العلمة كيف تقيم تجربتك؟

تتويجي مع فريق اتحاد سطيف جعلني أوقع مع فريق اولمبي العناصر الذي سقط في ذلك الموسم الحمد لله اجتهدت برفقة زملائي وقتها وحققنا الصعود الى حظيرة الكبار موسم 2005/2006 ثم أكملت مسيرتي برفقة هذا النادي لموسمين قبل ان اتلقى عرضا من مولودية العلمة، حيث وافقت مباشرة لاسيما وان الفريق في ذلك الموسم حقق الصعود لعبت لموسمين والتجربة كانت جد إيجابية وناجحة مائة بالمائة ويمكن القول من هناك بدأت اصنع لنفسي اسم في عالم المستديرة بالجزائر.

بعدها تنقلت الى الشلف وتوجت بأول بطولة لهذا النادي؟

سنة 2010 اخترت الانتقال الى فريق جمعية اولمبي الشلف وكنت سعيد جدا خاصة واننا في نهاية الموسم حققنا اول بطولة محترفة واول بطولة لفريق الجمعية وكان لي الشرف وقتها، إني اللاعب الوحيد الذي خاض كل لقاءات البطولة والكأس في ذلك الموسم تقريبا حيث ضيعت المواجهة الأولى فقط والتي انهزمنا فيه امام شبيبة بجاية بهدف دون رد ويمكن القول اني عشت اجمل ايامي هناك.

مغادرتك للشلف لم تكن بالسهولة المنتظرة، حيث يقال انك سمحت في ما قيمته مليار للانتقال الى الوفاق؟

حقيقة لم اكن أتوقع ان أعيش هذه الصعوبة حينها حيث اتفقنا على توقيع عقد بموسم ولكن اضطررت للتوقيع لموسمين وبعدها وقعت عقد إضافي ولكن وقتها ظهر هناك خلل فيه، الأمر الذي جعلني أجد صعوبة في الخروج لاضطر بعد ذلك الى السماح في مليار او خليني أقول لك “كلاوني” في مليار والحمد لله على كل حال بعدها كان انتقالي الى الوفاق بصورة طبيعية.

الأكيد أنك لم تندم على ذلك بما انك توجت مع الوفاق بكأس رابطة ابطال افريقيا؟

بطبيعة الحال لكوني عدت الى ولايتي وبيتي بسطيف وعائلتي الحمد لله اكملنا الموسم كما قلت متوجين بكأس غالية يحلم بها الكثيرين حقيقة كنت سعيد للغاية كيف لا وشعور التتويج لا يمكن وصفه خاصة وان الكثيرين لم يكونوا يؤمنون بحظوظنا في التتويج بالكأس الغالية.

حدثنا قليلا عن تجربتك الافريقية مع الوفاق “كيف عايشتم فترة المنافسة وهل امنتم بحظوظكم في التتويج بها”؟

والله عشنا القصة بواقعها صحيح قد يقول البعض الوفاق لم يكن يمتلك تشكيلة قوية ولكن الأكيد ان روح المجموعة والظروف ساعدتنا بشكل كبير وسمحت لنا بخلق وصفة جعلت الكل يهابنا في كل الأدوار التي خضناها، الحمد لله الكأس الافريقية جاءت “بالنية” واستحققنا التتويج آنذاك خاصة وان المنافسة كانت شرسة مع بعض الفرق التي لها باع في المنافسة الافريقية.

حدثت لك قصة طريفة مع الحكم المصري في لقاء مازيمبي، اين طالبك بعدم الحديث بالعربية؟

“يضحك مطولا” عشت لحظات عصيبة في لقاء مازيمبي حيث كنت في كل مرة تخرج الكرة إلا واجري نحو الحكم واطالبه بالتصفير وإعلان نهاية المقابلة، وهو في كل مرة يقول لي “لا تتحدث بالعربية يا كابتن العب كرة وتحدث بالانجليزية وفقط” هو كان يخشى من المنافس وكان يحرص على الحديث باللغة التي يفهمها المنافس حتى لا يقع في أي حرج.

بعدها قررت الانتقال إلى الدوري السعودي، لماذا تم ذلك رغم انك كنت قائد للوفاق؟

كنت في نهاية عقد مع الوفاق وقبلها كنت ارغب في المغادرة شتاء خاصة وان الكويت الكويتي كان يصر على خدماتي وما كتبتش ولكن حينها ضغط علي الرئيس حمار وطالبني بضرورة البقاء لكون النادي كان ينافس على السوبر الافريقية وكذا البطولة وكأس الجمهورية، وهو ما جعلني ارضخ في النهاية حيث أكملت عقدي وبعدها تم الانتقال الى الدوري السعودي.

تجربة دامت لـ 6 أشهر في القادسية ورغم ذلك كنت قائدا هناك، ماذا تعلق وكيف كانت الأمور؟

تجربتي مع القادسية السعودي كانت جد طيبة وناجحة مائة بالمائة حيث كنت احمل شارة القيادة والكل كان يحترمني هناك، ولكن فضلت العودة الى البطولة بالرغم من إصرار مسؤولي هذا النادي.

قررت العودة إلى الجزائر وتلقيت الكثير من العروض إلا انك فضلت الانتقال للسي اس سي؟

وهو كذلك فضلت العودة الى الجزائر وكان يومها لدي بعض العروض ولكن يومها كنت مقتنع بالتوقيع للسي اس سي حيث اخترته على حساب كل الفرق التي طلبتني يومها لا لشيء سوى لإحساسي بخوضي تجربة جيدة، كما ان الفريق كان بحاجة ماسة الى مدافع يمتلك الخبرة والمقدرة على تقديم الإضافة وهو ما جعلني اصل الى أرضية اتفاق يومها مع المسؤولين ولا يخفى عليك يومها لبيت رغبتي ورغبة المقربين الي وحتى أصدقائي لي كانوا حابين يشوفوني بقميص النادي الرياضي القسنطيني والحمد لله قضية موسم و بعدها عدت للوفاق.

بكل صراحة ما هو سبب طلبك المغادرة من السي اس سي وهل لقيت تسهيلات من طرف القائمين على النادي؟

التسهيلات انطلقت منذ انطلاق مفاوضات مجيئي الى السي اس سي مع المدير العام بوديدة ولي نشكروا بهذه المناسبة هو وكل الطاقم العامل معه اما مغادرتي فكانت بسبب المشاكل التي كان يعيشها الفريق يومها في غرف تغيير الملابس ولا احد تدخل بالرغم من كون الفريق يومها كان يمتلك 4 رؤساء، وأتذكر جيدا ان مجيء الإدارة الجديدة تحت قيادة عرامة هي امسكت زمام الأمور واعادت الأمور الى نصابها والحمد لله حتى وان غادرت الفريق إلا اني كنت سعيد لتتويج السي اس سي بعدها بموسم بلقبها الثاني.

الانتقال مرة أخرى الى البابية وانتهاء القصة بلجنة المنازعات

بعد تجربة السي اس سي انتقلت الى سطيف ومن ثم الى بسكرة والتي هي الأخرى عشت فيها بعض المشاكل وهو ما جعلني اتنقل بعدها الى العلمة بالرغم من كون بعض اندية الدرجة الأولى كانت تريد خدماتي في صورة مولودية وهران واتحاد بلعباس وحتى شبيبة بجاية من الدرجة الثانية ورغم ان الأموال كانت اكثر بكثير من البابية الا اني فضلت ان لا انكر خير ناس العلمة عليا والحمد لله عملنا على ضمان البقاء، اما بخصوص قصة لجنة المنازعات فهو امر حتمي فقد خرجت من الفريق وانا ادين ب 11 شهر فقد صبرت كثيرا.

تلقيت بعض العروض من تاجنانت والموب ولكنك فضلت إنهاء قصة كرة القدم؟

وهو كذلك بعد تجربتي مع مولودية العلمة تلقيت العديد من العروض ولكن كما قلت لك ضغط الوفاق وازمته جعلتني اتخذ قرارا بوقف مسيرتي والدخول الى عالم التسيير وتقديم الدعم للنادي الذي عشت معه احلى أيام حياتي، خاصة وانه كان في حاجة ماسة الى رجال يقفون به ويضعونه في السكة الصحيحة والتف الجميع وقتها ووضعناه مثلما كان يريد انصارنا الاوفياء.

ماذا يمثل لك عماد وهل سبق لك وأن واجهته؟

هو اخي وسندي الأول والأخير واجهته في مرات عديدة فعندما كنت انشط في اتحاد سطيف هو كان في مولودية العلمة وكذلك عندما كان في نصر حسين وانا في جمعية الشلف هذه هي المستديرة.

رغم ما حدث من رحيل لبعض اصدقائك إلا انك فضلت مواصلة العمل خدمة للنادي؟

صحيح كما قلت حدثت بعض الأمور لا نريد العودة اليها عموما فضلت مصلحة النادي وعملنا جميعا على اعادته للواجهة فكأبناء للفريق ومحبي النادي كان لزاما علينا الاجتهاد والوقوف الى جانبه لوضعه في الطريق الصحيح.

الفريق عاد الى السكة بفعل التضحيات التي قمتم به برفقة الطاقم المسير ماذا تقول؟

لا يخفى عليك فالتضحية والاجتهاد جعل الفريق يعود بقوة والحمد لله عندما ترى النادي كان يعيش ازمة ويقبع في مؤخرة الترتيب واليوم اضحى ينافس من اجل المراتب الأولى، فهذا بمجهود مضني من رجال عاهدت نفسها على ان يعود النادي لسابق عهده.

توقف البطولة هل تراه سيؤثر في الفريق خاصة مع نية الاتحادية في اكمال الموسم؟

لم نكن ننتظر هذا الوباء ولكن ما وجب قوله أن اللاعبين يعملون تحت لواء برنامج الطاقم الفني في منازلهم، الحمد لله على كل شيء نتمنى زوال هذا الوباء وانتهائه وفي حال تواصلت البطولة سنلعب كل حظوظنا في لعب البطولة والكأس، أما في حال تقرر توقيفها فاعتقد اننا في المرتبة الثانية مؤهلة للمنافسة الافريقية وهذا شيء جميل بالنسبة لنا.

عدتم بتعادل ثمين من البرج رغم تضييعكم الفوز والأحداث المؤسفة والعقوبات التي سلطت على الفريقين ماذا تعلق؟

صحيح عدنا بتعادل ثمين وحدثت فيه احداث مؤسفة لا نود التطرق اليها من جديد ما أقوله اليوم ان شاء الله تعود العلاقات الطيبة بين الفريقين، لكونهما جارين ولا نريد حدوثها في أي ملعب.

الأنصار يطالبون “بالدوبلي” هل ترى الوفاق قادر على تحقيق الهدف المنشود؟

الفريق كان في منحى تصاعدي وفي ديناميكية النتائج الإيجابية، وهو ما كان يضعنا في رواق جيد على الأقل من اجل التتويج بأحد الألقاب هذا الموسم.

هل ترى أن شهر كافي للكتيبة من أجل تدارك الجاهزية البدنية؟

اعتقد ان شهر كمدة يعتبر طويل بما ان اللاعبين حاليا يعملون برفقة مدربيهم عبر الفيديو المهم بالنسبة لنا مغادرة الوباء وعودة المنافسة الى الواجهة، وبعدها سيكون لكل مقام مقال.

هل سنرى ملولي في التدريب أم ستواصل في التسيير؟

حاليا ادرس واعمل على اعداد شهادات التدريب وقد كان لي ملتقى في “لايبزيغ” الألمانية شهر جوان ولكن لظروف “الكورونا” تعطلت كل الأمور، ولكن في النهاية اعتقد ان التدريب هو هواية لي ولما لا أكون مدربا في المستقبل.

ألا تملك طموح رئاسة الوفاق مستقبلا؟

وفاق سطيف فريق كبير ومسؤولية كبيرة والمسؤولية هي تكليف وليس تشريف ولكن اصارحك هذي حاجة كبيرة عليا بزاف وليست من اهتماماتي في الوقت الراهن، وان شاء الله سأواصل في عالم التدريب.

كلمة لعشاق الكحلة والبيضاء ولمحبيك عبر كل الفرق التي لعبت لها؟

عشاق الكحلة والبيضاء نقولهم ان شاء الله الوفاق دائما لاباس ورايح يكون احسن من لي فات صح رمضانكم وصح فطوركم لكل مواطنين عبر التراب الوطني.

كلمة أخيرة؟

اشكرك كثيرا على هذا اللقاء ونتمنى نكون ما خبيت والو… صح رمضانكم تصومو بالصحة والهناء وربي يجعلنا من المعتوقين من النار.

حاوره هشام رماش

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا