اختر الصفحة

فيغولي : حب الجزائريين لا تضاهيه أموال الدنيا ومحظوظ بالعمل مع بلماضي

فيغولي : حب الجزائريين لا تضاهيه أموال الدنيا ومحظوظ بالعمل مع بلماضي

عبر النجم الدولي الجزائري سفيان فيغولي عن فخره واعتزازه بجزائريته وأكد في رسالة غير مباشرة وجهها للاعبين مزدوجي الجنسية المترددين في اختيار اللعب للمنتخب الوطني أن ما يمنحه الشعور بحب الجزائريين لا تضاهيه كل أموال الدنيا كما أشاد بالناخب الوطني جمال بلماضي واعتبر نفسه محظوظا للعمل تحت إمرته.

وخص فيغولي نجم قلعة سراي التركي موقع “فوت ميركاتو” بحوار جاء فيه :”هناك الكثير من المواهب في مراكز التكوين الفرنسية وعليهم مواصلة العمل من أجل تشريف اللاعب الجزائري”، وبخصوص التحديات التي ستواجه اللاعب الذي يختار اللعب مع الجزائر تابع قائلا : “أعلم أنه من الصعب اللعب في إفريقيا، لكن الفرحة والفخر الذي يمنحك إياه المنتخب الجزائري لا يقدر بثمن”، لكنه أردف قائلا في هذه النقطة دائما:”عندما تلتقي بالجماهير الجزائرية في الشارع الحب الذي يمنحونه لك أفضل من الأموال”.

” الاستقبال بعد التتويج بالكان كان كبيرا والمنتخب الجزائري تاريخ عظيم”

وعاد فيغولي للحديث عن شعوره بعد التتويج بالكان في مصر وقال :”لقد عشت أجواء رائعة بعد عودتنا من مونديال 2014، لكن بعد التتويج بكأس إفريقيا كان الاستقبال كبيرا، وأنا فخور بكوننا تمكنا من إدخال البهجة والفرحة للجمهور الجزائري”، وجدد ما صرح به سابقا بالقول :”بكل صراحة وصدق نحن نلعب من أجل الشعب الجزائري، والمنتخب الجزائري أكثر من مجرد منتخب لكرة القدم، المنتخب الوطني الجزائري تاريخ عظيم”.

“بلماضي عالمي ويمكننا تقديم الكثير”

وبخصوص رأيه في بلماضي قال سوسو كما يحلو لأنصار فالنسيا الاسباني تسميته :”بلماضي هو أساس كل شيء جميل، وما قام به في هذا المنتخب يؤكد قيمته، لقد عرفت العديد من المدربين طوال مشواري، لكن بلماضي من المستوى العالي”، وواصل إشادته قائلا :”فخور باللعب تحت قيادته، أعلم أنه لا يبحث وراء الألقاب الفردية لكن وجوده كرابع أفضل مدرب في العالم يجعلنا فخورين به وما يهم بلماضي هو اللعب الجماعي والألقاب الجماعية، لا يزال متعطشا وجائعا لتحقيق المزيد من النجاحات، ونحن خلف بلماضي ونؤيده”، مشيرا أن المنتخب الوطني بقيادة هذا الجيل لا يزال بإمكانه تقديم الكثير بقوله:” في كل تربص نبذل كل ما في وسعنا ونبقى مركزين أكثر وأكثر، لأنه لا يزال بإمكاننا تقديم الكثير للجزائر، كنت دائما أحلم بالتتويج بكأس إفريقيا مع الجزائر ويوم 19 جويلية لن يمحى من ذاكرتي لقد نجحنا بفضل الجميع في كتابة اسم في سجل التاريخ وفخور بذلك”.

” زوجتي وأولادي من غيروا حياتي وليس لقب كأس إفريقيا”

وفي رد حول رأيه في تصريحات لاعبي المنتخب الفرنسي القائلين أن الفوز بكأس العالم غير حياتهم قال مدلل الخضر :”كرة القدم تمنحك العديد من المشاعر، تضحك وتبكي وهذا أمر استثنائي، لكن بالنسبة لي التتويج بكأس إفريقيا لم يغير حياتي، بل زوجتي وأبنائي من غيروا حياتي”، وتابع يقول:”لن أذهب إلى أبعد حد وأقول أن كرة القدم والتتويج بكأس إفريقيا غيّر حياتي”.

رؤوف.ح

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا