اختر الصفحة

كوردي مجدي: التوانسة استعملوا معي سياسة الكيل بمكيالين بسبب قضية الزلفاني

كوردي مجدي: التوانسة استعملوا معي سياسة الكيل بمكيالين بسبب قضية الزلفاني

بعدما رفضت الاتحادية منحه إجازة للتدريب رغم امتلاكه شهادة “كاف أ”

فتح كوردي مجدي المدرب الجزائري النار على الاتحاد التونسي لكرة القدم، بعدما رفض منحه إجازة للتدريب في تونس رغم امتلاكه شهادة “كاف أ”، موضحا انهم طالبوه بشهادة التدريب “كاف برو”، و”UEFA برو”.

وأوضح كوردي في تصريح للقناة الإذاعية الأولى قائلا: “الاتحاد التونسي رفض منحي إجازة التدريب رغم امتلاكي لشهادة التدريب “كاف أ” وهذا ما يتعرض له المدرب الجزائري في الخارج”، وتابع : “امتلكت 3 اتصالات من أندية تونسية فتنقلت إلى الاتحادية لمعرفة الشروط ويجب أن احمل شهادات كاف برو، وUEFA برو أو حتى احمل الجنسية التونسية”.

هذا واعتبر المدرب الجزائري أن الاتحاد التونسي يعمل بسياسة الكيل بمكيالين بعد حادثة الزلفاني، وصرح قائلا: “لقد حدثوني عن الزلفاني، وشعرت أنهم يستخدمون سياسة الكيل بمكيالين بما أنهم يسمحون للتونسيين التدريب بشهادات “كاف أ” في حين يتم فرض شهادات كاف برو على المدرب الجزائري”، وفي الأخير عبر المدرب الجزائري عن استغرابه الشديد مما قام به الاتحاد التونسي مشيرا أن مدربين جزائريين كبار مثل الشيخ رابح سعدان أو حتى بوعلام شارف غير قادرين على التدريب في تونس بما أنهما يحملان شهادة كاف أ”.

إيسري.م.ب

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا