اختر الصفحة

لوف فخور برد فعل لاعبي المنشفات بعد طرد “إيمري كان”

لوف فخور برد فعل لاعبي المنشفات بعد طرد “إيمري كان”

يشعر يواخيم لوف، المدير الفني لمنتخب ألمانيا، بالفخر بلاعبيه عقب الانتصار على إستونيا ليلة الأحد بنتيجة 3-0 في تصفيات كأس أمم أوروبا 2020، خاصة وأنه جاء بعد البطاقة الحمراء المبكرة التي تعرض لها لاعبه إيمري كان.

وقال لوف في تصريحات صحفية: “أولاً، أنا سعيد أننا قمنا بالمهمة بنجاح، لقد كانت مهمة صعبة لنا هنا خاصة بعد البطاقة الحمراء التي تعرض لها إيمري كان”، وواصل: “كان علينا أن نقوم بردة فعل قوية بعد الطرد، ولقد أدى الفريق بشكل جيد في الشوط الثاني، لم نستقبل أهدافاً وسجلنا ثلاثية”.

وتعرض إيمري كان للطرد بعد أقل من ربع ساعة من لقاء إستونيا، بسبب إعاقة فرانك ليفاك مهاجم إستونيا، الذي كان في طريقه لتسجيل هدف، وعن البطاقة الحمراء لإيمري كان، قال لوف: “بالنظر للواقعة، لا يمكن أن تشهر بطاقة صفراء، هي بطاقة حمراء مستحقة”، واعترف المدير الفني لألمانيا بأن الأسبوع الفائت لم يكن سهلاً على لاعبي المانشافت بسبب كثرة الإصابات، مضيفا:ً “رغم كل شيء بقينا هادئين، وسجلنا وأنا سعيد بذلك”.

يذكر أن ألمانيا قد وصلت إلى 15 نقطة في المركز الثاني خلف هولندا متصدرة المجموعة الثالثة، بفارق المواجهات المباشرة، وذلك قبل جولتين من نهاية التصفيات.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا