اختر الصفحة

مالديني يقر بصعوبة عدوة ميلان لسابق عهده

مالديني يقر بصعوبة عدوة ميلان لسابق عهده

أكد باولو مالديني المدير التقني في نادي ميلان ونجم الفريق السابق أنه يعمل بجانب مجلس إدارة ميلان لإعادة النادي إلى القمة ضمن إطار زمني مقبول.

وابتعد مالديني عن النادي منذ عام 2009 بعد اعتزاله لكن صندوق إليوت الاستثماري المالك للنادي أعاده العام الماضي وعلى الرغم من نوايا الصندوق الاستثماري الواضحة في تصحيح أوضاع النادي لكن الروسونيري بدأ بداية سيئة للغاية هذا الموسم.

ويحتل ميلان المركز الثاني عشر في جدول ترتيب الدوري الإيطالي بعد 8 جولات حقق فيها 10 نقاط فقط ولم يفز إلا في 3 مباريات.

قال مالديني لشبكة سكاي سبورت الإيطالية : “النادي يعيش لحظة حساسة ولكنها جزء من عملية إعادة تطويره، لقد أدت تغيير الملكية 3 مرات في ظرف سنوات قليلة إلى إضعاف الفريق كما أننا لم نتوقع تغيير المدرب هذا العام”.

استطرد : “قرار إقالة جيامباولو هو قراراجبرا على اتخاذه تفكير طويل ولكن كانت هناك حاجة إلى اللجوء إلى مدرب أكثر خبرة يمكن أن يفيد بها فريق شاب إذا كنا قد تأخرنا في هذا القرار حتى منتصف الموسم لانتهى موسمنا بالفعل، فالبداية لها تأثير أيضاً على إجمالي الموسم”.

ووجه المدافع الإيطالي السابق رسالة لجماهير الروسونيري بقوله : “الرحلة صعبة والجماهير التي تشاهد وتتابع ميلان لديها فكرة كبيرة عن الأوضاع، ولكنني معتاد على الانتقادات وأحاول بذل أفضل ما عندي، وأعرف أن كل شىء يعتمد على النتائج”.

وعن انتقاد المالك السابق سيلفيو بيرلسكوني لإدارة الميلان الحالية وعدم وجود علاقة متينة بينه وبين مالديني قال باولو : “سأظل أحبه دائماً، إنه يحب دائماً قول النكات وهذا ما يجعل بعضاً من كلامه غير مرغوب فيه من قبل الناس ولكن مشاعري نحوه ستبقى هي نفسها”.

واختتم حديثه بقوله : ” في الحقيقة أنا أعمل مع بوبان ليس من أجل إعادة ميلان كما كان قبل 10 سنوات، نحن نعمل هنا لكي نضمن العودة إلى المستوى الأعلى خلال فترة زمنية مقبولة”.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا