اختر الصفحة

مدرب بورنموث يخالف فينجر بشأن خبرة أرتيتا

مدرب بورنموث يخالف فينجر بشأن خبرة أرتيتا

قلل إيدي هاو مدرب بورنموث من أهمية الخبرة التدريبية قبل مواجهة آرسنال الذي سيخوض أول مباراة تحت قيادة مدربه الجديد مايكل أرتيتا في الدوري الإنجليزي الممتاز، اليوم الخميس.

وتولى أرتيتا (37 سنة) قيادة آرسنال خلفا لأوناي إيمري الأسبوع الماضي ووصل لاعب الوسط السابق إلى المنصب بعد أن عمل في السنوات الـ 3 الماضية مساعدا لبيب غوارديولا في تدريب البطل مانشستر سيتي.

وقال أرسين فينجر مدرب آرسنال السابق قبل تعيين أرتيتا إنه “لا يملك خبرة” كمدرب وسيحتاج لمساعدة لكن هاو، الذي أصبح مدربا لبورنموث في 2009، عندما كان يبلغ 31 سنة، له رأي مختلف.

وأبلغ هاو (42 سنة) الصحفيين ردا على تفوقه على أرتيتا في الخبرة: “هذا لا يعني أي شيء. المواجهة ليست بيني وبين مايكل (أرتيتا) بل تتعلق باللاعبين وكيفية تطبيق خطتنا أمام آرسنال”.

وخاض هاو، الذي قضى فترة قصيرة في تدريب بيرنلي قبل العودة إلى بورنموث في 2012، أكثر من 500 مباراة في مسيرته التدريبية بالفعل.

وأضاف: “الخبرة جانب من اللعبة. في بداية مسيرتي أيضا واجهت مدربين خاضوا عددا كبيرا من المباريات. الهدف هو الفوز دائما بغض النظر عن عدد المباريات في رصيدك”.

وأردف: “(أرتيتا) يقود فريقا رائعا ويحظى بلاعبين متميزين ولديه أفكاره وفلسفته المبنية على عدد من السنوات في فترة اللعب”.

ويمكن لبورنموث، الذي يحتل المركز 14، تقليص الفارق إلى نقطة واحدة مع آرسنال صاحب المركز 11 إذا فاز بملعبه بينما يطمح فريق أرتيتا لأول انتصار في 3 مباريات.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا