اختر الصفحة

مدوار: وضعنا برنامجا جديدا لإنهاء البطولة والقرار بيد السلطات

مدوار: وضعنا برنامجا جديدا لإنهاء البطولة والقرار بيد السلطات

ربط استئناف المباريات بتحسن الوضع في الجزائر

أكد عبد الكريم مدوار رئيس الرابطة الوطنية لكرة القدم، أن هيئته جهزت برنامج المباريات إلى نهاية الموسم، موضحا ان الجولة الأخيرة ستلعب في الأسبوع الأول من شهر جوان في حال استئناف المباريات في الـ5 أفريل القادم حسبما حددت وزارة الشباب والرياضة، والتي قررت توقيف كل النشاطات والتجمعات الرياضية إلى غاية التاريخ المذكور.

“سنستأنف البطولة في الـ5 أفريل والجولة الأخيرة تلعب في الأسبوع الأول من جوان”

في البداية شدد مدوار انه يطبق تعليمات الوزارة التي حددت تاريخ الـ5 أفريل المقبل تاريخا لاستئناف المسابقة، موضحا أن اللاعبين والفرق عليهم التماشي مع هذا الوضع وقال رئيس “لاليغ” في تصريحات صحفية:” في الوقت الراهن تاريخ الـ5 أفريل هو موعد العودة إلى أجواء المنافسة، وعلى الفرق التماشي مع هذا الوضع ومن جانبنا لقد جهزنا برنامج المباريات الخاصة بالبطولة التي ستنتهي في الأسبوع الأول من شهر جوان القادم”

“كل شيء مرتبط بتحسن الأوضاع”

وفي رده على سؤال حول إمكانية تأجيل البطولة مرة أخرى، شدد الرجل الأول على ثاني أعلى هيئة كروية في الجزائر أن كل شيء ممكن، ومرتبط بتطور الوضع في ظل تفشي فيروس “كورونا” المستجد، وأوضح الناطق الرسمي السابق لفريق جمعية الشلف:” استئناف البطولة مرتبط بتطور الوضع الحالي، ونحن على اتصال دائم ومتابعة لكل صغيرة وكبيرة مع الفاعلين في كرة القدم، والمعنيين بالوضع”.

“بعد عودة الأمور لطبيعتها سنعقد اجتماعات للحديث عن الأجور والتوقف الحتمي”

هذا وطلب مدوار عدم التطرق إلى الأمور الحالية التي باتت تشغل الجميع بما فيها الأجور العالقة وغيرها من المواضيع موضحا أن تركيزه الآن منصب على عودة الأمور إلى نصابها على ان يتم بعدها عقد الاجتماعات للحديث عن كل شيء، والوصول لأرضية اتفاق ترضي الجميع، واستطرد:” بعد عودة الأمور لنصابها سنعقد اجتماعات للحديث عن الأمور المتعلقة بفترة التوقف الاجبارية من بينها الأجور، والتكلم عن أمور مماثلة في الوقت الراهن غير مجدي”.

إيسري.م.ب

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا