اختر الصفحة

ورطة رؤساء الهواة

ورطة رؤساء الهواة

حالة طوارئ عايشتها أندية قسم الهواة، خاصة وأن حديث المكتب الفدرالي عن عودة المنافسة بعد انتهاء الحجر الصحي سيضطرهم إلى إكمال الموسم، وبالتالي إقناع اللاعبين بالعودة للعمل الجدي وإكمال المرحلة الأخيرة من البطولة، هذا وقد وضع القرار المتخذ رؤساء الأندية في ورطة كبيرة من جانب تلقي المستحقات خاصة وأن اللاعبين سيستعملون منطقهم ويطالبون بالأموال مقابل العودة، يذكر أن رئيس رابطة الهواة علي مالك طرح الإشكال وهو ما جعل زطشي يرد ويؤكد على ضرورة استغلال لاعبي الأواسط بما أن المشكل المطروح يبقى دولي وعالمي.

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا