اختر الصفحة

سخط السنافر

سخط السنافر

عبر عشاق النادي الرياضي القسنطيني عن استيائهم الكبير تجاه ما وصفوه بالحقرة، وذلك بالخرجات السلبية لعمال التلفزيون الجزائري ومعلقيه، فبعد حادثة رمز الفريق ها هو المعلق كريم آيت عثمان يخرج عن صمته ويعمل على وضع صورة تحمل جدول الترتيب تؤكد بأن العميد هو المولودية، وهو ما جعله يسارع إلى حذفها وتقديم اعتذاراته التي تم رفضها بشكل أو بأخر بالنظر إلى حساسية الموقف، يذكر ان الاستياء كان عميقا من السنافر كونهم في كل مرة يرون أنفسهم مستهدفين من بعض إعلاميي اليتيمة.

 

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا