اختر الصفحة

مسؤولو “لوام” يجددون تأسفهم بعد تضييع “محرز” 

مسؤولو “لوام” يجددون تأسفهم بعد تضييع “محرز” 

بعد تفويت فرصة خطف نجم “الخضر” في مناسبتين 

بعد بلوغ  رياض محرز قائد المنتخب الجزائري ونجم مانشستر سيتي مستويات عالية ودخوله العالمية من أوسع أبوابها، ما يزال مسؤولو اولمبيك مارسيليا يتجرعون الحسرة لضياع صفقة النجم الجزائري والذي كان قبل سنوات يحلم بحمل قميصها.

و في إحدى التقارير كشفت صحيفة “ليكيب” الفرنسية أن نادي الجنوب الفرنسي ضيع فرصة التعاقد مع “حروز” في مناسبتين بطريقة ساذجة ، اين عادت الجريدة للحديث عن الفرصة الاولي حين رفض جوزي أنيغو المدير الرياضي السابق لـ”لوام” الموافقة على ضم  صاحب القدم اليُسرى السحرية عندما كان في سن الـتاسعة عشر، حيث اضاف التقرير أن كشافي نادي “عملاق” الجنوب منحوا الجناح الطائر فُرصة وحيدة مع شُبانهم قبل ان يتخلوا عنه مُباشرة بعد ذلك.

لتقع إدارة مارسيليا في نفس الخطأ عندما تعامل فانسون لابرون رئيس السابق للفريق بطريقة غير مُحترمة مع النجم الجزائري، بعد أن رد رئيس الرابطة الفرنسية الحالي بسخرية على رسالة إلكترونية من وكيل أعمال محرز انذاك قال فيها: “هل تظن بأننا نهتم بلاعب ينشط في ليستر” وكان حينها محرز قد انتقل حديثا من نادي لوهافر النادي الانجليزي الذي كان ينشط آنذاك في دوري الدرجة الثانية الانجليزية.

و من المعلوم أن أفضل لاعب في إنجلترا لعام 2016 صرح في العديد من المناسبات انه يبقى مناصرا وفيا لاولمبيك مارسيليا، مؤكدا انه ومنذ طفولته كان يحلم بحمل الوان نادي الجنوب.

ع.زميط

نبذة عن الكاتب

إعلانات

تواصل معنا